بالصور… محافظ الأحساء يُكرم الفائزين بجائزة الموسى للتميز التعليمي

الزيارات: 6042
1 تعليق
بالصور… محافظ الأحساء يُكرم الفائزين بجائزة الموسى للتميز التعليمي
https://www.hasanews.com/?p=6470114
بالصور… محافظ الأحساء يُكرم الفائزين بجائزة الموسى للتميز التعليمي
خالد الدوسري

بالإمكان أن ننجح ونتميز بنجاحاتنا، خاصة إذا كان للنجاح أُناس يُقدرون معناه، وللإبداع والتميز أُناس يُمجدونه، ولكن الأجمل أنهم متميزون، كونهم يخططون للتميز والنجاح، فيحصدون ثمار ذلك، ما دامت الإرادة موجودة وشغف التميز قائم.

جسد ذلك رعاية محافظ  الأحساء سمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود، اليوم الثلاثاء الموافق 4/ 2/ 1439 هـ، الحفل الختامي لجائزة الشيخ عبدالوهاب الموسى للتميز التعليمي، بمختلف فئاتها، ضمن دورتها السابعة، للعام المنصرم 1437 / 1438 هـ، وذلك بقاعة الاحتفالات الكبرى بجامعة الملك فيصل بالأحساء، بحضور سعادة مدير التعليم بالمحافظة الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم، ومعالي مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز بن محمد العوهلي، وسعادة مدير تعليم المنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس، وداعم الجائزة الشيخ عبدالعزيز الموسى، وأصحاب المعالي والفضيلة والسعادة، وعدداً من القيادات التربوية، ووجهاء المنطقة و مدراء الدوائر الحكومية والعسكرية.

 

حيث شملت الجائزة جميع الفئات التعليمية والإدارية، التي تهدف إلى دعم الأداء المتميز للعاملين في الإدارة العامة للتعليم في المجالين التربوي والإداري، وتهيئة المناخ التحفيزي الملائم الذي يرتقي بالأداء ويحسن المخرجات النهائية للعمل التربوي والإداري، وتكريم الإدارات والمدارس والأفراد المتميزين اعتماداً على معايير علمية وموضوعية وشفافة، وتعزيز الانتماء المهني وتقدير الذات لدى العاملين بتعليم المحافظة.

 

افتتاحية البرنامج كانت تلاوة آيات من القرآن الحكيم تلاها الطالب عبدالسلام عبدالله التوفيق، ثم كلمة لسعادة مدير عام التعليم بالأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم جاء فيها: “إن التميز رحلة ماتعة نحو بلوغ درجات العلا في النماء والازدهار وحكاية بذل ونوال يعلو التميز من خلالها شاهقاً في فضاءات الإبداع؛ بل هو حياة تصنع مجداً وتاريخاً نقرأ صفحاته بكل إعجاب ونستقي من سطوره أفانين أفضل الممارسات لتكون لنا زاداً معيناً في إبهار المستفيدين وتلبية تطلعاتهم وتعاظم متطلبات التميز وتنامنى أهميتها مع رؤية 2030 التي تسعى لتحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله المتمثلة في أن يكون بلادنا أنموذجاً ناجحاً ورائداً في العالم على كافة الأصعدة ولاشك أن هذه الرؤية تحمل بين طياتها دعوة إلى التميز والعناية بالمتميزين، وأضاف قائلاً: “ونحن نعيش تكريم الفائزين والفائزات بجائزة الشيخ عبدالوهاب بن عبدالرحمن الموسى للتميز التعليمي في نسختها السابعة التي تأتي تتويجاً لعطاء عام دراسي، ونموذجاً للمشاركة المجتمعية واشكر بهذه المناسبة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله الموسى على رعايته ودعمه السنوي المتمثل في استمرارية هذه الجائزة على مدى سبع سنوات والشكر موصول للمساعد للشؤون التعليمية (بنين) والمساعدة للشؤون التعليمية (بنات) ولأمين الجائزة ولكل اللجان المنظمة للجائزة وفرق العمل على جهودهم الفاعلة والمتميزة وللقائمين على الحفل ولجميع الإدارات المساندة ”.

أعقبها كلمة المتميزين التي أُلقيت عبر عرض مرئي بينت قيمة الجائزة التي اكتسبت سمعة طيبة وتنوعت بمعايير اشملت على عدة تخصصات في الجوائز وراعت كثير من جوانب التميز والمعايير المعمول بها في الجوائز الأخرى.

تلا ذلك كلمة الداعم الرسمي للجائزة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله الموسى وذكر فيها : ” إني أستشعر عظم المسؤولية اتجاه هذه الجائزة في عالم يشهد تطورات تتسارع وتيرتها كل يوم، ولكن حاضنة هذه الجائزة الإدارة العامة للتعليم بالأحساء تذكرني دوماً بأن أحلامنا قابلة للتحقيق؟ وهاهي الأحساء موئل العلم وموطن العلماء تخلد ذكرى ابنها البار عبر تعاقب أجيالها تتمثل في جائزة باسمه، جائزة الشيخ عبد الوهاب بن عبدالرحمن الموسى للتميز التعليمي، ومما لا شك فيه أن هذا يحمل بين طياته تكريم الشيخ ووعي الأسرة بأهمية العطاء في مجال العلم عبر المشاركة المجتمعية بين الأسرة والإدارة العامة للتعليم بالأحساء وإني أرى الخير قادماً على الأحساء ”إن شاء الله وها أنا ذا أُعلن رفع سقف الجائزة إلى مليون ريال دعماّ للمتميزين من أبناء وبنات المحافظة”.

وفي السياق ذاته تم عرض فيلم بعنوان ((سماء التميز)) حيث تضمن كلمات خالدة للمتميزين والفائزين بالجائزة. 

الجدير بالذكر أنه خلال الحفل تم تدشين ثلاث شراكات مجتمعية مع إدارة التعليم بالأحساء، ممثلةً مع: شركة الكفاح القابضة ومركز تنمية الطفل بالمنطقة الشرقية والجمعية السعودية للإدارة، كما وصرح معالي مدير الجامعة عن إنشاء كرسي “الشيخ عبداللطيف الموسى للأبحاث الزراعية والدراسات”. 

بعدها تفضل صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود محافظ الأحساء بتكريم الفائزين بالجائزة، وتم إلتقاط الصور التذكارية مع المكرمين وأعضاء لجنة تحكيم الجائزة وأعضاء مجلس أمناء الجائزة وأعضاء اللجنة المنظمة للحفل، مُباركاً لهم هذا الاستحقاق وهذا الإنجاز وداعياً إياهم إلى بذل مزيداً من العطاء للارتقاء بالعملية التعليمية بشكل عام وبالطالب الذي يعد ركيزة هذه العملية وأساسها بشكل خاص، ليُسدل ستار الحفل بإهداء سموه درعاً تذكارياً من قِبل مجلس الجائزة تقديراً وعرفاناً على تفضل سموه بحضور ورعاية هذا الحدث التربوي الرائد.

 

 

 

 

 

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    تستاهل يا أبو تركي الناموس ❤️?

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>