احدث الأخبار

بأمر الملك سلمان.. رفع تعليق الرحلات الداخلية و ‏تغيير أوقات السماح بالتجول في هذه الأيام السماح بإقامة صلاة الجمعة والجماعة في مساجد المملكة إعتباراً من ٨ شوال دبي تستأنف حركة الاقتصاد في هذا الموعد .. وأكثر من 2 مليون فحص كورونا في الإمارات رغم “المنع”.. مواطن يُعايد أسرته بمدن الشرقية على طريقته الخاصة!! ظاهرة فلكية تتكرر مرتين سنويًا.. الشمس تُحدد القبلة الأربعاء المُقبل الكويت تعلن عدم تمديد الحظر الشامل.. خطة لعودة الحياة الطبيعية خلال أيام شاهد: وزير الصحة يكشف آخر مستجدات كورونا في المملكة.. خطة جديدة للمرحلة المقبلة “فوربس” تعلن قائمة أقوى شركات العالم.. و”المملكة” تتصدر المنطقة بـ14 شركة أبرزها “أرامكو” “هيئة الترفيه” تعايد الجمهور بمجموعة من البرامج الترفيهية والحفلات الغنائية تنبيه مهم من “توكلنا” بشأن إمكانية المعايدة على الوالدين 6 نصائح لتحمي جسمك من تأثير السكريات والحلويات في العيد “متحدث الصحة”: 2235 إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة .. و أعداد التعافي تتزايد

أسباب تجعل “البعوض” ينجذب للإنسان… تعرف عليها

الزيارات: 876
التعليقات: 0
أسباب تجعل “البعوض” ينجذب للإنسان… تعرف عليها
https://www.hasanews.com/?p=6467891
أسباب تجعل “البعوض” ينجذب للإنسان… تعرف عليها
وكالات - الأحساء نيوز

1. بكتيريا الجلد:
رغم الافتراض أن البعوض يهاجم أقرب إنسان يمكن أن يحط عليه. إلا أنه، وبحسب موقع “كير 2” المعني بالصحة العامة، يختلف الأمر.
فقد كشفت الأبحاث أن البعوض من الصعب إرضاؤه عندما يتعلق الأمر باختيار من يلدغه. وتبين أن هناك العديد من الأسباب التي تجعل البعوض يستهدف بعضاً من الناس دون الآخرين.
ويعتقد العلماء أن 85% من جاذبيتك الشاملة للبعوض تستند إلى أصولك الوراثية، وأنت للأسف لا يمكنك تغيير جيناتك، ولكن يمكنك أن تتسلح بالمعرفة.
فالمعلومات التالية يمكن أن تساعدك على تقليل إمكانية أن تصبح جذاباً للبعوض، وتشرح لك طرق التحضير لمغامرتك المقبلة في الهواء الطلق:
البكتيريا على جلدك تسهم بالكثير في تحديد رائحتك. وفي الواقع، فإن عرق الإنسان يكون عديم الرائحة بالنسبة لغيره من البشر، إذا لم توجد هذه البكتيريا.
وقد تبين أن البعوض ينجذب إلى بعض الروائح البكتيرية أكثر من غيرها. وهو ما يعني، أنه إذا كان لديك بطبيعة الحال قدر أكبر من تلك البكتيريا على جلدك، فإن البعوض سوف يقصدك بالذات من بين أي حشد من البشر.
كما أن بعض البعوض يفضل روائح مختلفة من أجزاء مختلفة من جسمك، فبعضه سوف يلدغ قدميك أو يديك، في حين يذهب البعض الآخر مباشرة لمناطق مثل الفخذ أو الإبطين.
وتلعب الوراثة دوراً هاماً في أنواع البكتيريا التي تعيش على بشرتك. وقد تكون هناك عوامل أخرى، منها على سبيل المثال الحمية الغذائية، التي تؤثر على الميكروبيوم (مجموعة الميكروبات المتعايشة) مع جلدك، على الرغم من أن البحوث لم تحدد ذلك بالضبط.
وأفضل طريقة للحفاظ على رائحتك الجذابة بعيداً عن حس المهاجمين من البعوض هي استخدام عطر قوي طارد، والتدثر بملابس مصنوعة من أقمشة منسوجة بإحكام.

2. فصيلة الدم:
ويظهر أن البعوض يفضل الناس من فصيلة الدم Oوقبل أن يقوم باللدغ، يتذوق البعوض إفرازات بشرتك لتحديد نوع دمك. وهذا يسمح له أن يختار الضحايا المفضلة لديه بسهولة.
أما أصحاب فصيلة الدم B فيأتون في المرتبة التالية بعد أصحاب الفصيلة Oوأصحاب الفصيلة A يأتون في ذيل قائمة الاختيارات المفضلة للبعوض.

3. ثاني أكسيد الكربون:
وينجذب البعوض إلى ثاني أكسيد الكربون، إذ إن لديه مستقبلات متخصصة يمكنها الكشف عن مصدر ثاني أكسيد الكربون من بعد يزيد على 50 متراً. وهذه الأنباء ليست طيبة للبشر، لأن الزفير يشتمل على ثاني أكسيد الكربون الذي ينبعث كلما تنفسنا.
وهذا يعني أيضاً أن أي شخص ينتج كميات أكبر من ثاني أكسيد الكربون هو أكثر عرضة للدغ البعوض. وتشير الأدلة إلى أن الأشخاص الذين هم أكبر في الحجم، مثل طوال القامة أو زائدي الوزن، ينتجون المزيد من ثاني أكسيد الكربون.
إن استخدام مروحة قريبة يمكن أن يساعد في فصل مسار ثاني أكسيد الكربون في زفيرك، كما يشتت مسار البعوض.

4. الحرارة:
يلدغ البعوض عادة الأماكن حيث يكون الدم أقرب إلى السطح، مثل جبينك، المرفقين، المعصمين أو الرقبة. ويستغل البعوض حرارة جسمك للتوجه إلى أفضل المواقع.
فكن حذراً خلال وبعد فترة وجيزة من ممارسة الرياضة، لأن جسمك يكون عموما أكثر سخونة في هذه الأوقات، ويمكنه جذب المزيد من البعوض.

5. الحمل:
تبين من دراسة سودانية أن الحوامل من المحتمل أن يتعرضن تقريبا لضعف لدغات البعوض، مقارنة بغير الحوامل. ويشير الباحثون إلى أن هذا قد يرجع إلى مواد محددة مرتبطة بالحمل تنطلق مع التنفس والبشرة.
كما أن الحوامل ينتجن بشكل طبيعي مزيداً من ثاني أكسيد الكربون، كما تكون درجة حرارة أجسامهن أعلى، مما يمكن أن يضيف إلى جاذبيتهن للبعوض.

6. العرق:
يعتبر حمض اللاكتيك عنصراً أساسياً في العرق، وقد تبين أنه يجذب البعوض. وبالإضافة إلى ذلك، اكتشف الباحثون أن العرق الذي يبقى على الجسم يوما أو يومين يكون أكثر جذبا للبعوض.
ويشير الباحثون إلى أن العرق، الذي يبقى على الجسم لمدة يوم، يحتوي على كميات أكبر من النمو البكتيري الطبيعي من جلدك. ومن المرجح أن رائحة البكتيريا تجذب البعوض بأعداد أكبر.
لذلك، تأكد من الاستحمام بعد فترات من الجهد والتعرق. وسوف يساعد ذلك على إبقاء الحشرة بعيداً.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>