نجاحات مواسم الحج وفشل التسييس

الزيارات: 627
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6460039
نجاحات مواسم الحج وفشل التسييس
عبدالله الزبده

قبل بداية موسم الحج عكفت السلطات في دولة قطر بتسخير جل إعلامها على تدويل الحج كما عملت من قبلها إيران لسنوات عدة، وتعلم السعودية جيداً أن الدوحة تبحث عن الأعذار منذ بداية قطع العلاقات لمنع حجاجها من تأدية الركن الخامس من أركان الإسلام، ومع هذه منحت حكومتنا الرشيدة للأشقاء الشعب القطري مالم يُمنح لغيرهم وحتى للسعوديين أنفسهم، بعدم مطالبتهم بتصاريح إلكترونية واستضافتهم ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة الذي يُستضاف فيه زعماء سياسيون ووزراء وعلماء ومثقفون من مختلف أنحاء العالم، وكل هذه التسهيلات إلا لعلم قادتنا أن الحجاج القطريين لا ذنب لهم في استخدام حكومتهم لهذه الشعيرة الدينية في الأزمة السياسية ومساعي الحكومة القطرية لاستخدام أداء الحج كورقة في الخلاف السياسي.

ومع كل هذه التسهيلات تستميت الدوحة في منع حجاجها ليخرج وزير خارجية قطر بتصريحات تدل على أنه لا يعرف كم عدد حجاج بلده الذين عبروا منفذ سلوى وظهروا في شاشات التلفزيون يعبرون عن سعادتهم بالرعاية والحفاوة من اشقائهم في السعودية، حيث صرح وزير خارجية قطر أن السعودية تمنع القطريين من أداء فريضة الحج وأخذ يطوف عواصم الغرب ظناً منه أنه قادر على إيذائها والتأثير على جهودها في خدمة ملايين الحجاج سنوياً، علماً بأنه عاد بفشلاً ذرياً ، وأستمر الإعلام القطري ومن ضمنهم قناة الجزيرة بالأكاذيب من خلال تصريحات المسئولين “لدينا عدد صفر من الحجاج القطريين ولا يوجد في مخيمات الحج حاج قطري واحد” مع أن عدد الحجاج القطريين هذا العام أكثر من العام الماضي وفق تصريح الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة، ليخرج مرة أخرى وزير الخارجية القطري لنفس وسائل الإعلام يحمل السلطات السعودية مسؤولية سلامة حجاج بلاده “مناقضاً نفسه”.

لم تجني الحكومة القطرية من مراوغتها السياسية سواء أنها تسببت لموطنيها مزيداً من العناء بسبب عدم منح التصريح للطائرات السعودية بالهبوط في مطار الدوحة فبدلاً من ذهابهم جواً مباشرة من الدوحة إلى جدة أجبرتهم على السفر براً والدخول إلى الأراضي السعودية ثم الانتقال جواً عبر مطارات السعودية، وللأسف الحكومة القطرية تريد أن توهم العالم انها ضحية بلعب بورقة حج مواطنيها وأصبح حج 1438هـ وصمة عار للسلطات القطرية لن يمحوها انتهاء الأزمة السياسية مستقبلاً، وسيعلق في اذهان القطريين ان بلادهم حاولت منعهم من أداء فريضة الحج والسعودية رحبت بهم واستقبلتهم ولم تسمح لحكومتهم بمنعهم، وأصبح الأن العكس هو الصحيح والمنطق يتطلب أن نتبادل الأدوار ولنكن نحن الذين نطالب بحماية الحجاج القطريين من حكومتهم بعد عودتهم من أداء الفريضة

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>