والدة “طارق الفياض” في ذمة الله

الزيارات: 1869
تعليقات 4
والدة “طارق الفياض” في ذمة الله
https://www.hasanews.com/?p=6456885
والدة “طارق الفياض” في ذمة الله
إسلام حسن

“وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ”

توفيت إلى رحمة الله والدة الأستاذ طارق عبدالله الفياض وسيكون صلاة الجنازة على الفقيدة مغرب الْيَوْمَ السبت (6:32) بجامع عمر بن الخطاب بمدينة العيون‬⁩ والدفن بمقبرة طليله.

وأسرة “الأحساء نيوز” تتقدم بخالص العزاء لأهل الفقيدة، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيدة وجميع المسلمين والمسلمات بواسع رحمته، ويسكنها فسيح جناته، وأن يلهم أهلها الصبر والسلوان وألا يُريهم مكروهاً في عزيز لديهم، وأن يجزيهم خيرالجزاء وإنا لله وإنا إليه راجعون.

التعليقات (٤) اضف تعليق

  1. ٣
    عبدالعزيز ال مجدل

    انا لله وانا اليه راجعون

    الله يغفر لها ويرحمها ويسكنها فسيح جناته
    عظم الله آجركم وآحسن الله عزائكم

  2. ٢
    زائر

    الله يرحمها ويغفر لها ويصبر اهلها

  3. ١
    أحمد بن سعد العساف

    الحقيقة الوضع سيئه جدا في المقبرة عدم توفر الإنارة ولا يزال الظلام مستمرآ يمنع أهالي مدينة العيون من دفن موتاهم ليلا لعدم توفر الإنارة على مدار مقبرة الطليلة وداخلها وهي تقع على طريق العقير التي ظلت بدون إنارة منذ عدة أعوام رغم شكاوى المواطنين ومطالباتهم المتكررة من بلدية العيون بتوفير الإنارة فيها حتى تكون اسوة بمقبرة النهارش على الأقل حيث قامت بلدية العيون يوم السبت الموافق 1434/11/1هـ بإنارة مقبرة النهارش لخدمة مدينة العيون وبلدة المراح والعوضية على مدار المقبرة وذلك بعد ماتم تركيب أعمدة الإنارة لخدمة الطريق المظلم المحاذي للمقبرة وتقدم أهالي مدينة العيون وبلدة المراح والعواضية بالشكر والتقدير لرئيس بلدية العيون المهندس ياسر بن محمد الراشد آملين منهم إستكمال إنارة مقبرة الطليلة التي تفتقِد للإنارة الضرورية التي أصبحت في ظلام دامس .
    وتم مخاطبة عمليات الدفاع المدني بالأحساء وقاموا مشكورين على هذا النداء السريع من توجيهات مدير إدارة الدفاع المدني بالأحساء العقيد فلاح بن محمد بن فهد القحطاني تم توفير سيارة للكشافات من مركز الدفاع المدني بالعيون ، كما قام مدير مستشفى مدينة العيون الأستاذ فهد بن وسمي الكليب بتوفير سيارة للكشافات من شركة والده وسمي رحمه الله .

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>