إسقاط مصطلح التربية من وزارة التعليم .. مأساة !!

الزيارات: 975
1 تعليق
https://www.hasanews.com/?p=6434118
إسقاط مصطلح التربية من وزارة التعليم .. مأساة !!
معصومة العبدالرضاء

المدرسة بمثابة المعمل الضخم لإعداد الفرد وتنشئته  وتنمية مواهبه وأفكاره وميوله وتربيته تربية غير موجهة دينيا ووطنيا واجتماعيا،  وتمكينه من مواجهة الحياة باقتدار بزرع القيم الأصيلة  والمبادئ والمثل.

وليست المدرسة منتدى تعليمي صرف أجوف مجتث تقوم على النظريات العلمية فحسب . إذ أن المدرسة  تخاطب العقول والقلوب معا لتخريج أكفاء قادرين على صنع القرار وهذا صنيع التربية .

 وعليه أجد أن الوصول إلى قرار إسقاط مصطلح التربية من وزارة التربية والتعليم ليس من الجيد بل خلق خلل في النسق التعليمي أولها في وضع المنهاج هل من الممكن تدريس منهجا علميا صرفا يخلو من التوجيهات الأخلاقية نحو الدين والوطن والمجتمع؟!  فكيف ؟ والمدرسة هي الساحة الرئيسية في عملية تغيير السلوك وتغيير العقول والسمو به نحو الأفضل .ولا سيما عقول تحت التكوين بهذا سيؤثر سلبا عليهم ويقويهم على التمرد .

ألم ننادي اليوم وفي ظروفنا الراهنة بالتربية الوطنية والتربية المجتمعية؟ التربية والتعليم ليسا بمعزل عن بعضهما إطلاقا .

 لذاك ومن  هذا المنبر ..أوجه النداء للمسؤلين .. وبصفتي أعمل في سلك التربية والتعليم.. ومستشار تربوي ونفسي بإعادة اسم الوزارة – وزارة التربية والتعليم- لما يحمل من قوة ومنعة وحصانة لفكر النشء .

 فلا خير في تعليم مجرد من  التربية.  ففي مقدمة التعليم وسنامه الاتجاه التربوي الذي سيكون على أساس وضع المناهج واصطفاء المواد بما يتوافق مع العصر ومتطلبات الجيل وفكره وتوجهه .

 فالعلاقة بين المصطلحين علاقة ارتباطية يعملان في مصب واحد لابمكن أن ينفكا  عن بعضهما .

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    فهد السنيني

    السلام عليكم ورحمة اللة وبركاته مساء الخير مقال رائع جدا اتمنى ان يوصل هذا المقال الى وزارة التربية والتعليم فعلا فلا خير في تعليم مجرد من التربية بارك الله فيكي يا استاذه معصومه متمنيا لكي التوفيق والنجاح . تحياتي

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>