رحمك الله يا فقيدنا الغالي “أبا خالد”

الزيارات: 1157
1 تعليق
https://www.hasanews.com/?p=6431350
عبدالرحمن البديوي

لم أكن أتصور أن فقد العزيز مرٌ بهذه الصورة ، ولَم أكن أعرف حتى الشعور الذي يداهم الفاقدين من الحزن و الألم ، و كنت أحسب أن الفقد ليالٍ عدة ثم يتلاشى معنى الفقد فيصبح نسياً منسيَّا . لكن الحياة علمتني .. و الحياة كفيلة بالتعليم .. أن فقد العزيز مثل غصة بقبضة من الشوك في نزولها ألم في طلوعها عذابُ . و كنت أحسب أن فقد العزيز هو غياب عن العين ، لكني تعلمت أنه حضور في القلب كل حين .

و كنت أرى أن بعد الفقد عهد و جيلٌ جديد ، لكني تعلمت أن بعد الفقد خسرانٌ كبيرُ . رحمك الله يا فقيدنا الغالي .. فبفقدك فقدنا الأب المعطاء .. ذو الأخلاق عالية .. فأنت أصبحت مثلاً سامياً في التعامل و التآلف و احترام الآخرين ، و خاصةً التواضع الذي اتسمت به فرفع الله قدرك بسببه تحقيقاً للقول المأثور : ( من تواضع لله رفعه ) .

الموت بالنسبة لنا عبرة و سؤال يبعث على الدهشة و القلق و الذعر .. ولكنه بالنسبة للكون شيء آخر ، إنه ضرورة حتمية حتى إذا جاء خلقٌ جديد وجد له مكاناً على هذه الارض .. و حياة لأن الحياة إذا خلت بالموت امتلأت بالأحياء الجدد .. و فضيلة لأنه إخراج للإنسان الفاضل إلى عالم أفضل .. و نعمة لأن ذلك مذكور في القرآن الكريم في سورة الرحمن : (( كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ * وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ * فَبِأَيِّ آلاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ )) الرحمن . و آلاء هي مجموعة نِعْم .. و يقول الدكتور مصطفى محمود : الموت يبدو مكملاً للحياة بل إنه بانٍ في ثوب هادم و حاول أن تتخيل الدنيا بلا موت من آدم عليه السلام إلى هذه اللحظة ؟! ( فاللهم أنزل الماء على قبور من اشتقنا إليهم .. و أروهم برحمتك .. و اغسلهم بالماء و الثلج و البرد .. اللهم اسقهم غيثاً ترتوي منه أرواحهم .. و تغسل معها ذنوبهم ..

يا رب اغفر بأرواح تراها و لا نراها .. ضمها تراب القبر فاشتقنا لها وهي عندك .. يا رب اجعل مأواهم الجنة .. و ارحمهم بواسع رحمتك .. إنك أنت الغفور الرحيم ) رحمك الله يا أبا خالد ( أحمد عبدالرحمن اليوسف ) و أسكنك فسيح جناته .

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    ‏رحم الله العم أحمد بن عبد الرحمن اليوسف ‏كان رجلاًً عاش طيلة حياته مسالماً وكافاً عن اللغو وطوال السنين التي امتدت السبعين عاماً خالية من الخلافات وكان محباً لااهله ودينه ووطنه .. رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته..

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>