في قرية لا تبقي إلا على الذكور.. رضيعة وأدها أهلها تعود إلى الحياة رغم أنوفهم!!

الزيارات: 958
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6430011
في قرية لا تبقي إلا على الذكور.. رضيعة وأدها أهلها تعود إلى الحياة رغم أنوفهم!!
نت - الأحساء نيوز

أنقذت العناية الإلهية رضيعة لم يتجاوز عمرها 6 ساعات من الموت وأدًا على يد ذويها بإحدى القري بولاية “أوديشا” الهندية، التي باتت تشتهر بعدم الرغبة في تربية البنات، بسبب حالة الفقر التي تضرب القرية.

وتناقلت وسائل الإعلام العالمية (29 مارس 2018) مقطع فيديو للحظة إنقاذ طفلة رضيعة لم يتجاوز عمرها 6 ساعات قام أهلها بوأدها بإحدى حقول الولاية الهندية.

وبحسب التقارير الصحفية، فإن أحد أطفال القرية لاحظ قدم الرضيعة التي برزت من تحت الأرض ما دعاه لطلب المساعدة، وعندما قام أهل القرية بالحفر عثروا على الرضيعة التي من الواضح أنها ولدت منذ 6 ساعات لا أكثر.

وقال بعض المسؤولون، إن أهالي القرية هرعوا بالرضيعة إلى إحدى مستشفيات الولاية وهي ما زالت تحت الملاحظة.

وتشتهر المنطقة التي تم العثور على الطفلة الرضيعة فيها بالفقر الشديد، حتى إن سكان تلك المنطقة يبذلون كل ما في وسعهم لاجتناب تربية الإناث، وأصبحوا لا يرغبون إلا في الذكور.

وأكّد أحد الأطباء بالمستشفى التي استضافت الرضيعة أن حالتها الصحية جيدة وجميع وظائفها الجسدية تعمل بشكل طبيعي.

وقال الطبيب، إنه من الواضح أنه لم يمض على خروج تلك الرضيعة للعالم سوى ساعات قليلة، إذ إن الحبل السري لم يتم فصله عن جسدها، كما أن جسدها كان مغطّى بالسوائل التي تكون على جسد المولود عند ولادته.

وقام العاملون بالمستشفى بتسمية الرضبعة “دهريتي”، وتعني “الأرض” باللغة السنسكريتية، ومن المنتظر أن يتم نقلها لإحدى دور رعاية الأيتام التابعة للدولة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>