احدث الأخبار

اعتداء إرهابي جبان … “الدفاع” تُعلّق على محاولة الاعتداء على إحدى ساحات الخزانات البترولية في رأس تنورة ومرافق “أرامكو” بالظهران مصدر مسؤول بوزارة الطاقة يكشف حقيقة الاعتداءات التخريبية ميناء رأس تنورة والحي السكني في مدينة الظهران بُشرى سارة من “الصندوق العقاري” لأصحاب الأحكام النهائية.. الإقراض المباشر في هذا الموعد البنك المركزي السعودي: تمديد فترة برنامجي “تأجيل الدفعات” و”التمويل المضمون” “الشؤون البلدية” تهيب بتطبيق بروتوكولات عودة وضبط النشاط داخل الأسواق والمطاعم وصالونات التجميل بر الأحساء …. “70 مستفيدة” ببرنامج تنموي لتثقيف الأسر المستفيدة طائرات التحالف تستهدف مخازن وقود صواريخ بالستية لمليشيا الحوثي الإرهابية متحدث الصحة: نرصد تذبذبًا في منحنى الإصابات.. ولهذا السبب لا نتبع إجراءات غلق مشددة مذكرة تفاهم بين النيابة والجمارك لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب النائب العام يوجه بالقبض على شاب تلفظ على فتاتين تزامنًا مع عودة الأنشطة والفعاليات جزئيًا .. هكذا كثّفت “أمانة الأحساء” جهودها الرقابية (صور) الداخلية : 41590 مخالفة لـ الإجراءات الاحترازية في أسبوع (إنفوجراف)

خبير اقتصادي يطلع الكنديين على فرص غير مسبوقة بالمملكة

الزيارات: 626
التعليقات: 0
خبير اقتصادي يطلع الكنديين على فرص غير مسبوقة بالمملكة
https://www.hasanews.com/?p=6425806
خبير اقتصادي يطلع الكنديين على فرص غير مسبوقة بالمملكة
وكالات - الأحساء نيوز

قال موقع “مكلاينس”، أن حجم التعاون التجاري بين كندا والمملكة العربية السعودية ضعيف جدًّا، ويحتاج إلى إعادة نظر، مطالبًا الشركات الكندية بالسعي إلى مزيد من الاستثمار في المملكة.

وأضاف الموقع (الناطق بالإنجليزية) أن المملكة العربية السعودية دخلت مرحلة لم يسبق له مثيل في تاريخها، عبر خطة التحول الاقتصادي الجديدة، فعلى الرغم من التدابير التقشفية التي وضعت في أعقاب هبوط أسعار النفط، وأن المملكة تخلق فرصًا تجارية طويلة الأجل للشركات الأجنبية للتصدير، والاستثمار في الاقتصاد رقم 19 في العالم.

وتساءل عمر علام (الخبير الكندي في البنك الدولي) عن أسباب تخلف كندا في الشراكة الاقتصادية مع السعودية. مشيرًا إلى أنها تحلّ في المرتبة العاشرة في قائمة البلدان ذات الأولوية في الشراكة الاقتصادية مع الرياض.

وأوضح أن المملكة أحد عمالقة الأسواق الناشئة، وهي القوة الاقتصادية رقم 16 من حيث التصدير ورقم 29 كأكبر مستورد بناتج محلي إجمالي قدره 653 مليار دولار مع عدد سكانها البالغ 31 مليون نسمة، 49% منهم من الشباب، و71% منهم يميلون للتكنولوجيا، مع ما يقرب من 25 ألف طالب سعودي يدرسون في كندا (وهذا الرقم محتمل أن يزيد بصورة كبيرة، بسبب سياسة الرئيس ترامب لتقييد الهجرة والتأشيرات من الدول المسلمة، وتشديد الحصص وفرض قيود ثقيلة على الطلاب السعوديين في الولايات المتحدة).

وقال إنه خلال زيارته الشهر الماضي للمملكة العربية السعودية، شاهد فرصًا اقتصادية واعدة وصفقات استثمار وتصدير مع شركات في أمريكا الشمالية، لكن هناك غياب كندي واضح عن السوق الواعدة، مطالبًا كندا أن تلحق بالركب مع الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والمملكة المتحدة والهند والصين، وألمانيا.

واضاف أن الشركات السعودية والحكومة تريد أن ترى مزيدًا من الاستثمار الكندي في السوق، كما أن السفارة في الرياض غير مرئية، ولا تقوم بنشاط كافي في هذا الشأن. وأشار إلى أنه يجب أن تقوم المراكز التجارية الدولية الاستراتيجية بدور في هذا الشأن. وعبر كاتب المقال عن استغرابه من أن وزير التجارة فرانسوا فيليب، سيقوم بجولة نهاية الشهر تشمل الإمارات العربية المتحدة وقطر والهند دون زيارة المملكة.

وأكد أن المملكة لديها الكثير لتقدمه للشركات الكندية، مع مشاريع البنى التحتية الرئيسية الاجتماعية الجارية في البلاد، ومجتمع أعمال نابض بالحياة، وانفتاح متزايد على الاستثمار الأجنبي المباشر، في إطار خطة المملكة الطموحة 2030.

وشدد على أنه حان الوقت للصناعة الكندية أن تبدأ من جديد، وأن تخلق تواجدًا تجارية وتستفيد من الفرص الاستثمارية والمشروعات الاقتصادية التي يوفها السوق السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>