احدث الأخبار

في أكثر من 30 صورة .. “وجوه الخير” يُكرّمون عدد من “رموز الأحساء وقياداتها” المتقاعدين بالصور.. تعرّف على قصة أول سعودية كفيفة تقتحم سوق “تنسيق الزهور” !! شاهد… “الأحساء نيوز” تجمع منسوبيها للاحتفاء بجائزة “إثراء المحتوى الإعلامي” بالصور .. “ميسي” يصل الرياض والبرازيل تبدأ التدريبات في ملعب الجامعة بالصورة .. قرعة خليجي 24 تضع المنتخب السعودي في المجموعة الثانية “الغذاء والدواء” تحذّر من منتَجَين لتجميل العيون لاحتوائهما على مواد ضارة ومحظورة شاهد .. نجاح فصل التوأم السيامي الليبي والربيعة يؤكد على تفوق الفريق الطبي المعاون له إجراء جديد من إدارات التعليم لحماية المدارس من السرقة خادم الحرمين يُصدر أمراً ملكياً بترقية وتعيين 21 قاضياً بديوان المظالم بفوزه على أوزبكستان .. “الأخضر” يتصدر المجموعة الرابعة ⁧‫بالتصفيات الآسيوية‬⁩ بحضور “النجم” و”الدعيج” … افتتاح معرض ريادي بمدرسة اليمامة العبيدان تحتفي بزواج ابنها “عبدالرحمن”
تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

ثبت هطول المطر …

الزيارات: 1517
تعليقات 4
ثبت هطول المطر …
https://www.hasanews.com/?p=6421549
ثبت هطول المطر …
إبراهيم الشايب

كنا ومنذ نعومة أظفارنا نحن لها وأجيالا خلت كذالك ، نترغب لهذه الكلمة البسيطة العظيمة الصغيرة الكبيرة التي تجمعنا حيناً وتفرقنا حيناً آخرى ، يمارسها البعض تعبدياً والآخر له مآربه الأخرى قد نعلمها وكثيراً منها في علم الله .

لا يستطيع أحد أن يقرها أو حتى أن يقولها إلا في وقتها عند غروب شمس يوم التاسع والعشرين من رمضان معلنها بصوت عال ( ثبت العيد ) ثبتت رؤية هلال العيد ، فقد كانت هذه الكلمة حكراً على هلال ليلة العيد السعيد لرمضان وسرعان ما إنتزع المطر هذا الإحتكار فأصبح لهطول الأمطار ثبوت كثبوت العيد فالعيد يثبت عند غروب الشمس … وهطول الأمطار تثبت عند منتصف الليل وعندما ينام الناس .

وأنا أعلم ما لليل من جمال وهدوء قد يساعد خبراء الأرصاد الجوية على  معرفة إمكانية هطول الأمطار من عدمها طبعا بإذن الله ولكن ما أعلمه كذالك أنهم يقولون أن بإمكانهم العلم و التوقع بهطول الأمطار و أحوال الجو قبل عدة أيام وتكون نسبة التوقع عالية جداً .

إذاً لماذ لا يتم الإعلان عن ثبوت وصول أمطار الخير والبركة ( وليس كما يقال سوء الأحوال الجوية ) عند منتصف الليل وعليه يتم تعليق الدراسة حفاظا على سلامة فلذات أكبادنا الطلاب .

ماهي الرسالة الذي يرغب في إيصالها من إتخاذ القرار في هذا الوقت؟ ..

هل خوفا من سفر الطلاب وغياب أولياء أمورهم عن أعمالهم أو عدم الإهتمام بواجباتهم المدرسية و السهر بالليل  أو … ؟؟؟ هذا من جانب .

وقد يكون لهذا القرار المتأخر رسالة أخرى قد تصل إلى أولادنا الطلاب من حيث لا نعلم أننا نأمن بالعلم وخصوصاً علم الفلك و الأرصاد الجوية  ولكن لا نطبقها ونستفيد منها في تنظيم وتخطيط حياتنا الدراسية واليومية ، حتى يصل بنا الحال أن ليس للوقت أي قيمة أو معنى في حياتنا إما أن تذهب إلى المدرسه أو تضيّع وقتك أو أقتله أصلا فليس مهماً أن تعلم ماذا سوف تعمل غدا …

وأخيراً أود أن أهمس في أذن المجتمع هل العلم و تطوره يعارض الدراسة والدين إذا نرى تهميش التوقعات الجوية حتى منتصف الليل عند أهل التربية والتعليم ، وعدم إعتماد إثبات الهلال بواسطة علم الفلك … نحن في زمن العلم والمعرفة وتداولها فعلماء الفلك يقولون أنه الهلال والدين يقول لا .. كما لو أن يقول الأطباء إنه ميت ويقول الدين لا .

أعلم أنه قد لا يكون مجالاً  للمقارنة ولكن هل يكون مجالاً لتعارض العلم مع الدين !!!!

التعليقات (٤) اضف تعليق

  1. ٤
    أبوراكان

    أخي ابراهيم الشايب بارك الله فيك العلم لايتعارض مع الدين الصحيح يتعارض مع بعض المذاهب الهدامه فقط

  2. ٣
    أبوراكان

    أخي ابراهيم الشايب بارك الله فيك العلم لايتعارض مع الدين الصحيح يتعارض مع الخزعبلات فقط

  3. ٢
    غير معروف

    اخي ابوغسان
    يعطيك العافيه على هل المقال وجميعنا نقول ان الدين لايتعارض مع العلم
    والمطر كان اختبار حقيقي لجميع مدن المملكة وما حدث من مستنقعات وبرك وإغلاق لبعض الشوارع وتعطيل الحركه المرورية
    ان شاء الله هذه دروس نتعلمها ونصحح الأخطاء
    وفقكم الله

    آبومشعل

  4. ١
    ابو ادم

    مقال رائع

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>