تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

تساهلت الأُمة وبدأت تنحدر من القمة !!

الزيارات: 975
1 تعليق
https://www.hasanews.com/?p=6420305
تساهلت الأُمة وبدأت تنحدر من القمة !!
هاجر الشويرد
أصبحت الأمة الاسلامية متراخية ومتقاعسة في أصول الدين الإسلامي ويطالبون ويطبقون مالا يُرضي الله عز وجل ، وبدأت إحدى المجتمعات العربية المبنية على الشريعة الإسلامية بمخالفة مابُنيت عليه ! وتراخت في المحرمات وأصبحت لديهم من المُباحات ، فتارةً نرى مجتمعاً إسلامياً واعياً وحضارياً قد بدأ بالإختلاط والمصافحة المحرمة وتارةً نسمع بمطالبات ورغبات بإقامة حفلات غنائية لأحد المشاهير ويطالبون بإقامتها في بلاد الحرمين الشريفين !!!
وتتم كتابة متطلباتهم ورغباتهم في أحد وسائل التواصل الإجتماعي ( تويتر ) عن طريق الهاشتاق ( نافذة كلامية ) ويتم تسميته بجملة مُطالبة بتلك الحفلات ويدّعون ويبررون حجة رغبتهم بتلك الحفلات من باب الترفيه والإستئناس وتجديد أحداث ، وغفلو عن قول الله تعالى : وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّـهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا ۚ أُولَـٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ } [سورة لقمان:6]. عجباً لهم اولم يدركوا عظم مايطلبونه ويريدونه أن يقام في بلاد الإسلام؟ ام انه أصبح الأمر هين بسبب إباحتهم وسماعهم لما حرمه الله ؟!!
في حقيقة الأمر لا مجتمع يخلو من العيوب ولكن نرى أن بعض المجتمعات الإسلامية المحافظه بدأت بخطوة التفكير بإقامة : ( حفلات غنائية في المملكة العربية السعودية ) !!ونالت هذه الفكرة استحسان الأشخاص ضعفاء الوازع الديني والمسيطر على عقولهم حب الشهوات والمحرمات والعياذ بالله، ويترتب على تلك الأفكار والمخططات والرغبات والمطالبات غضب الله على كل من سلك هذا الطريق المنحدر ويترتب على المجتمع التفكك ، وعدم تطبيق شريعة الدين الإسلامي ، والتهاون في أمور الدين.
ومن نعم الله التي أوجدها وجود مشائخ وعلماء يردعون كل من يريد هذه الإنحرافات التي تخالف ديننا الحنيف وجعلهم مرصاداً لكل عقلٍ وقلبٍ متعلق في أمور دنيوية محرمة ؛ ليصدوا عن الدين الإسلامي كل مايشوهه ويغير أصوله ويحلل حرامه ، وبالتعاون معهم وبالوحدة والتكاتف تُمنع هذه الحفلات حتى لو طالت الأزمنة وأختلفت الأمكنة.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    الواصل

    مقال جداًرائع ويستحق الإعجاب .فعلاً ماذكرته واقع للأسف نراه!؟

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>