خلال دورتها التدريبية عن

الكاتبة بشاير محمد: روايات النخبة لا رواج لها

الزيارات: 849
1 تعليق
الكاتبة بشاير محمد: روايات النخبة لا رواج لها
https://www.hasanews.com/?p=6397285
الكاتبة بشاير محمد: روايات النخبة لا رواج لها
فاطمة المزيدي - الأحساء نيوز

قدم رئيس نادي الأحساء الأدبي الدكتور ظافر الشهري وعبر الدائرة المُغلقة شكره وثناءه لأديبات ومثقفات الأحساء، نظير دورهن البارز في إثراء الحركة الثقافية النسوية في الأحساء، حيث تحدث الشهري عن دور المرأة المثقفة وأثره في حضارة ونجاح الأمم، كما وقد وعد في نهاية حديثه بإقامة المزيد من الدورات التثقيفية والأدبية، التي تهم الأديبة والمثقفة الأحسائية، مؤكداً على استعداد إدارة النادي باستقبال المقترحات والآراء البناءة، التي من شأنها تطوير جميع ما يقدمه النادي من خدمات للأحساء وأهلها.

جاء ذلك خلال اجتماعه بالمشاركات بالورشة التدريبية المتناولة موضوع “مبادئ الرواية”، التي أقيمت على مسرح نادي الأحساء الأدبي، على مدى ثلاثة أيام خلال الفترة من 16- 17- 18 محرم 1438 هـ.

لا رواج لرواية النخبة…!

ناقشت الكاتبة الأستاذة بشاير محمد إلى العديد من المحاور خلال الورشة التدريبية، ومن أهم تلك المحاور تأكيدها على أن الرواية لا تجد لها رواجاً كبيراً في الوقت الراهن.

مُشيرةً إلى أن رواية النخبة لا تلقى رواجاً كبيراً في معارض الكتاب المحلية والدولية؛ لأن جمهورها خاص، بينما يقبل العوام على شراء الرواية ذات الطابع اللغوي السلس والمفهوم لديهم.

وتابعت بشاير قولها بأنها: ترى أن الإيحاء في الكتابة الروائية فن يسمح للمتلقي الفطن باكتشاف الكثير من الأحداث المختبئة خلف مفردة أو مفردتين واردتين في تركيب لغوي متقن.

كيف تكتب رواية؟

ولأن كتابة الرواية تُعَد الرواية عملاً خيالياً مكتوباً بلغة نثرية ذات طابع سردي، ويتميز الكثير منها بأنه يُسَلِّط الضوء على ما يحدث على أرض الواقع حتى وإن تجاوزت حدوده.

فقد خصصت بشاير محاور اليوم الثالث من الدورة، للبدء مع المتدربات في مشروع كتابة رواية، مع محاولة اقتناص عنصر الإثارة  في الصفحات الأولى منها لأسر ذهن المتلقي.

جولة تفقدية

هذا وقد قامت مجموعة من المتدربات بجولة تفقدية لمرافق المبنى الجديد، ترافقهن عضو مجلس إدارة النادي الأديبة تهاني الصبيح، اطلعن على جميع أقسامه المكونة من قاعة الاحتفالات، وقاعة كبار الشخصيات، وقاعة الضيافة.

نشاط قادم

وبتعدادٍ بلغ 40 متدربة من بينهن روائيات ناشئات وأكاديميات ومحاضِرات بجامعة الملك فيصل بالأحساء ومجموعة من المثقفات، استفدن من دورة تعليم “مبادئ الرواية” والتي عُفدت على مسرح نادي الأحساء الأدبي في مقره الجديد بحي اليرموك، تترغب الأديبات والمثقفات إعلان موعد نشاط آخر يتمخض في  محاضرة عن المسرح السعودي تلقيها الدكتورة عبير الجعفري عضو هيئة التدريس بجامعة الملك فيصل بالأحساء.

الجدير ذكره أن دورة تعليم “مبادئ الرواية” تُعد أولى أنشطة القسم النسائي بالنادي، بعد انتقاله لمبناه الجديد.

 

 

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    ماريا

    نشيطة جدا هذي البنت ، دائما أقرأها مواد بالصحيفة، عسى ربي يكتب لك الخير أينما كنت يا فاطمة ، عقبال ما تحصلي على مسمى وظيفي مرموق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>