احدث الأخبار

من بينهم المملكة .. عطل مفاجئ يتعرّض له واتساب بعدد كبير من دول العالم أبرزهم “الضمان البنكي” .. “المالية” تطلق 12 منتجاً جديداً بمنصة “اعتماد” “الذكر الله” تحتفي بتقاعد “الأستاذ عبدالعزيز” مدير بريد الأحساء السابق اعتماد شركة “اليمني العقارية” مسوّقًا حصريًا لمجمعات جرير بالمنطقة الشرقية “الصحة” تؤكد على ضرورة تهيئة الأطفال نفسيًا للعودة إلى المدارس بالصور في الشرقية … ضبط عملية تهريب كبرى لمادة محظورة بالمملكة شاهد .. “الصحة” تعلن تسجيل أعلى حصيلة تعافي من كورونا في المملكة شاهد .. متحدث الصحة: استقرار أعداد الحالات المصابة بفيروس كورونا في المملكة “الصحة” تعلن تسجيل 2692 إصابة جديدة بـ”كورونا” .. و الأحساء تُسجل 443 حالة مؤكدة هيئة المنافسة تعلن عقوبات قنوات بي إن سبورت: 10 ملايين ريال وإلغاء ترخيصها في المملكة ترقية “الدوسري” لرتبة “مقدم” بشرطة الأحساء “الشورى” يوافق على تعديلات بنظامَي الإجراءات الجزائية والمرافعات الشرعية

رئيس الائتلاف الوطني: نعول على المملكة وحكمتها في دعم قضية الشعب السوري

الزيارات: 1455
التعليقات: 0
رئيس الائتلاف الوطني: نعول على المملكة وحكمتها في دعم قضية الشعب السوري
https://www.hasanews.com/?p=6395588
رئيس الائتلاف الوطني: نعول على المملكة وحكمتها في دعم قضية الشعب السوري
محليات - الأحساء نيوز

أوضح رئيس الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أنس العبدة أنه بات من الضروري إطلاق نداء أممي لإنقاذ المدنيين السوريين، تدعمه حكومات الدول الصديقة بعد أن ثبت للجميع أن مجلس الأمن، تحول إلى وسيلة للدفاع عن القتلة والمجرمين.

وثمن العبدة الدور السعودي الداعم والمناصر للشعب السوري ولثورته في سبيل حريته وكرامته، مشيراً بأن موقف المملكة مشرف وكان واضحاً وقوياً وصائباً تجاه القرارين المطروحين، ومن “الفيتو” الروسي، وأضاف: بأننا “نعول دوماً على دعم المملكة وحكمتها في دعم قضية الشعب السوري”.

ولفت رئيس الإئتلاف الوطني الإنتباه إلى أن على حكومات الدول الصديقة منح الوضع في سورية أولوية قصوى، واتخاذ إجراءات توقف الهجمة المجنونة التي يشنها نظام الأسد وحلفاؤه، وتنقذ من بقي على قيد الحياة في حلب وسائر أنحاء سورية.

وأشار إلى أن الجلسة الأخيرة لمجلس الأمن الدولي كشفت عن وجود من يمثل ويدعم ويحمي مجرمي الحرب في المجلس، ويتمتعون بحصانة ويدافعون عن جرائم الحرب بكل صفاقة.

وأضاف العبدة: “لقد تذرع المجتمع الدولي طوال خمس سنوات بعائق الفيتو الروسي ليبرر عدم تدخله بشكل جدي لحماية المدنيين، هذا الأمر لم يعد مقبولاً، ولم يعد من الممكن استمراره، لافتنا هنالك بديل واضح الآن أمام كل من يريد أن يوقف هذه الجرائم، وهو التوجه إلى الجمعية العمومية للأمم المتحدة واستصدار قرار حاسم”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>