احدث الأخبار

تعيين العميد “بندر الدعجاني” مساعدًا لمدير “شرطة الأحساء” “المهنا” يخرج عن صمته: لهذا السبب .. يجب أن يكون رئيس لجنة الحكام سعوديًا في عملية نادرة الحدوث .. استخراج مسمار من وجه مواطن بالأحساء (صورة) عبر برنامج الإتصال المرئي .. “ودية الأحساء” تسترد ربع مليون ريال “كورونا” في المملكة على أعتاب الـ 200 ألف إصابة رغم كورونا… 63 % من المنشآت الصغيرة والمتوسطة حققت 10% نموًا بالمبيعات تقرير مُخيف: ناجون من “كورونا” يبلغون عن “آلام غامضة” بعد أشهر من التعافي! بأعلى معدل وفيات يومي .. “الصحة” تكشف عن أعداد المصابين بـ”فيروس كورونا” المستجد في الأحساء وباقي مناطق المملكة زراعة الأحساء: ترقيم 87 ألف رأس من الإبل .. وفرصة “التسجيل المجاني” تقترب من نهايتها أمر سامٍ بتمديد 12 مبادرة حكومية لتخفيف آثار تداعيات “كورونا” على الأنشطة الاقتصادية 11 سلعة وخدمة معفاة من “ضريبة القيمة المضافة” .. تعرّف عليها “الملكية الفكرية” و دور “الجامعات السعودية” في تعزيزها بين طلابها ومنسوبيها

“الكليب” يكتب : ” ريم ” طفلة الأحساء بكيناكِ ألماً

الزيارات: 2789
1 تعليق
“الكليب” يكتب : ” ريم ” طفلة الأحساء بكيناكِ ألماً
https://www.hasanews.com/?p=6394232
“الكليب” يكتب : ” ريم ” طفلة الأحساء بكيناكِ ألماً
متعب الكليب

أُدميت القلوبُ بُحرقتها وأعتصرت ألمً بخبر هز الأركانا برعبِ غدراٍ ألما بطفلة تحمل البراءة بعفويتها سُلبت من مدرستها مبتهجتاً كعادتها لأتعلم أمراً فباغتتها سكينةُ الجرمِ والغدرا بيد من سولت لها النفسُ والشرا نحرتها من لا تحمل في قلبها مثقال ذرةٍ من حنان الأمومةِ والعطفا اغواها شيطانها بنقص الإيمان والجهلا بلا خوفٍ ولا رحمةٍ ولا عطفٍ طعنتها.

فبأي ذنبٍ أرتكبتهُ تلك الطفلةُ وأي إنتقام كانت ضحيتهُ وأي جوارحٍ سُلبت لتسفك دِماؤها وأي نفس تجرأت للقتلِ والنحرا.
أبشع أنواع الغدر الصاخبة والمؤلمة ضحيتها ذات الست سنوات طفلة الحب والأمل الفطري طفلة البراءة الّتي تعشق ألعابها المبعثرة وتهمس بحروفٍ وأنشودةٍ تعلمتها في صفحات كُتبها متوشحة بمريول الدراسة تلهوا وتلعب بين زميلاتها لأتعلم بأمر مصيرها حتى حل الشرُ باصطحابها إلى من ساقها شيطانُها بذبحها بلا رحمةٍ ولا رأفةٍ بحد السكينِ سال دمها والكل ألمه أمر تلك المصيبةُ وقدر الله واقعٌ والكل لقدرهِ مؤمناً حامدا فالحمدلله حمد الصابرين في كل حال وحين.
فأي جنون طغى على العباد وأي قلوب تجبرت وقست كالحجارةِ وأي ابصاراً عميت بأن تتوالى تلك الأحداث من حين إلى أخرى.
كفى وكفى للأحداث المشاهدة المبكية المؤلمة بسبب الجهل والبعد عن الدين وقسوة القلوب وانتزاع الرحمة منها بأن تتعدى وتؤذي بالغدر والقتل.
فإن الأمر عصيب وإراقة الدِماء أمره عند الله عَظِيم، فقد حرم الله قتل النفس بغير حق فقال جل وعلا «ولاتقتلوا النفس التى حرم الله إلا بالحق»
وقال نبيه المصطفى صل الله عليه وسلم: أول ما يقضى بين الناس في الدماء.
نسال الله السلامة.
ونعزي أنفسنا جميعاً لفراقكِ يا طفلة البراءة والصفاء والنقاء ونسأل الله أن يُبدلكِ دار خير من دارك.
نسألك أللهم أن ترحم الطفلة ريم وأن تسكنها الفردوس الأعلى في جناتك جنات النعيم وأن تجعلها شفيعة لوالديها وأن تلهمهم الصبر والسلوان يارب العالمين ياأكرم الأكرمين.
وأنا لله وأنا إليه راجعون.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    عصام

    جريمة بشعه

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>