احدث الأخبار

دراسة علمية تكشف عن إصابة جنين بفيروس كورونا المستجد “الذرمان” يكتب … صفات “أهل الأحساء” في بعض “كتابات الوافدين” إليها “الزعاق”: اليوم ستتعامد الشمس ظهراً على الكعبة .. هكذا يتم تحديد القبلة بدقة بأي مكان بالعالم أمير الشرقية يوجه بوضع الخطط الاستباقية لعودة الحركة في المنافذ الجوية والبرية شاهد.. هكذا كان أول تعامل ورقي مالي في المملكة قبل ظهور “الريال” “الأرصاد”: رياح مثيرة للأتربة والغبار على الشرقية وعدد من المناطق من بينهم المملكة .. عطل مفاجئ يتعرّض له واتساب بعدد كبير من دول العالم أبرزهم “الضمان البنكي” .. “المالية” تطلق 12 منتجاً جديداً بمنصة “اعتماد” “الذكر الله” تحتفي بتقاعد “الأستاذ عبدالعزيز” مدير بريد الأحساء السابق اعتماد شركة “اليمني العقارية” مسوّقًا حصريًا لمجمعات جرير بالمنطقة الشرقية “الصحة” تؤكد على ضرورة تهيئة الأطفال نفسيًا للعودة إلى المدارس بالصور في الشرقية … ضبط عملية تهريب كبرى لمادة محظورة بالمملكة

“كبار العلماء”: لا أصل للتهنئة بالعام الجديد .. ولا بأس في ردها

الزيارات: 1535
التعليقات: 0
“كبار العلماء”: لا أصل للتهنئة بالعام الجديد .. ولا بأس في ردها
https://www.hasanews.com/?p=6393493
“كبار العلماء”: لا أصل للتهنئة بالعام الجديد .. ولا بأس في ردها
متابعات - الأحساء نيوز

اختارت هيئة كبار العلماء السعودية عبر حسابها في “تويتر” إيراد فتوى لرئيسها السابق الشيخ عبدالعزيز بن باز – رحمه الله – لا ترى بأساً في الرد على التهنئة بالعام الجديد.

وورد في التغريدة التي بثتها أمس: “التهنئة بالعام الجديد لا نعلم لها أصلاً، لكن من بدأك بذلك فلا بأس أن تقول: وأنت كذلك نسأل الله لنا ولك كل خير، وما أشبه ذلك”.

يأتي ذلك بالتزامن مع نهاية العام الهجري الذي يقضي ساعاته الأخيرة، في حين تداول الكثيرون عدداً من الفتاوى المتفاوتة بين تحريم أو جواز تبادل التهاني بالعام الجديد، وتداول البعض فتوى منسوبة إلى اللجنة الدائمة برقم 20795 لا تجيز التهنئة بالسنة الهجرية (لأنها غير مشروعة).

فتوى ابن باز التي تجيز جانباً من رد التهنئة تتفق مع فتوى للشيخ ابن عثيمين تمنع (أن تبتدئ أحداً بذلك) وهو الصواب حسب نص الجواب، ولكن لا تثريب على رد المهنئ بما فيه دعوة له بالخير والصلاح، بعلة أنه لم يرد ذلك من السلف، مؤكداً أن شهر محرم لم يتخذ أول العام الجديد إلا في خلافة عمر بن الخطاب.

وفي واقع الحال يضعف التزام الناس بهذا المنع، إذ تساعد شبكات التواصل الاجتماعية الهائلة في إذابة الموانع وجعل المسألة جزءاً من التواصل اليومي الذي يجعل التهنئة بالمناسبات على اختلاف أنواعها وصفاتها أسباباً مشروعة للتواصل.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>