تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

لمن يعاني من “حساسية” الأسنان .. هذا هو الحل

الزيارات: 1176
التعليقات: 0
لمن يعاني من “حساسية” الأسنان .. هذا هو الحل
https://www.hasanews.com/?p=6389715
لمن يعاني من “حساسية” الأسنان .. هذا هو الحل
متابعات - الأحساء نيوز

في معظم الاحوال تعود حساسية الاسنان الى مسببات بينها تفريش الاسنان بطريقة خاطئة وانكسار وتآكل الاسنان وأمراض اللثة، الادمان على استخدام منتجات تبييض الاسنان وبعض انواع غسول الفم ذلك ان بعض المحاليل يحتوي على احماض قد يؤدي الى تآكل طبقة المينا، بالاضافة الى الاطعمة الحمضية وكذلك المشروبات الغازية والحمضية.

وأيا كانت الأسباب، والاهمال دائما يكون على رأسها، فإن الخبراء الآن ينصحون اصحاب الاسنان الحساسة باستخدام مزيل للصدأ يقولون انه افضل وسيلة لتفادي الألم وبصورة مؤكدة.

والملايين من البشر يعانون من حساسية الأسنان، الأمر الذي يسبب لهم ألما مبرحا عن تناول الطعام او الشراب. ويقول الخبراء ان رقعة لزجة جديدة تحتوي على اوكسالات البوتاسيوم هي الحل المناسب والسريع. ويؤكدون على ان المادة الكيماوية تزيل الألم لمدة شهر كامل بعد الاستعمال لمرة واحدة.

وقد وجد الخبراء ان مادة كيماوية تستخدم في إزالة الصدأ يمكنها ايضا المساعدة في علاج الاسنان الحساسة حيث يتم حاليا اجراء اختبارات على رقعة لزجة تحتوي على طبقة هلامية من اكسالات البوتاسيوم.

يتم وضع الرقعة على السن المسبب للألم، مثلما هو الحال بالنسبة لتبييض الاسنان، وتترك مكانها لمدة عشر دقائق. وسبب ألم الاسنان الحساسة يعود الى وصول الطعام او الشراب الى الحفر الصغيرة على سطح السن. ويعمل اكسالات البوتاسيوم على سد الثغرة او الفجوات. وهناك عدد آخر من المنتجات المضادة للحساسية التي تحتوي على مواد كيماوية مثل نيترات البوتاسيوم، التي تصد الاعصاب التي تنقل مؤشرات الألم.

والمشكلة هي ان هذه المنتجات تأخذ بعض الوقت، حوالي أربعة أسابيع، حتى تصبح فعالة، ويتوجب استخدامها باستمرار من اجل الخلاص من الألم.

والميزة الاساسية من الرقعة الجديدة تتمثل في ان اكسالات البوتاسيوم لا يتحلل في الفم ويبقى فعالا لمدة تصل الى الشهر.
وفي الدراسة الجديدة، فإنه يتم اجراء ابحاث على الرقعة المبتكرة التي تحتوي على اكسالات البوتاسيوم الذي يستخدم في صناعة إزالة الصدأ وتبييض الخشب وكذلك إزالة القشور والحراشف في «راديترات» السيارات.

وقال البروفيسور داميان والمسلي من جامعة بيرمنغهام والمستشار العلمي لجمعية الاسنان البريطانية: انها فكرة مثيرة للاهتمام، يبدو انهم قد عثروا على مادة كيماوية ناجحة. انني اتطلع للانتهاء من الاختبارات والوقوف على النتائج باهتمام كبير. حساسية الاسنان تشكل مشكلة حقيقية للكثيرين من الناس بمن فيهم أنا شخصيا.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>