المتحدث الأمني: إحباط عملية إرهابية وشيكة بمسجد في “أم الحمام” بالقطيف

الزيارات: 2212
1 تعليق
المتحدث الأمني: إحباط عملية إرهابية وشيكة بمسجد في “أم الحمام” بالقطيف
https://www.hasanews.com/?p=6386335
المتحدث الأمني: إحباط عملية إرهابية وشيكة بمسجد في “أم الحمام” بالقطيف
واس - الأحساء نيوز

صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية بأن الجهات الأمنية تمكنت بتوفيق الله تعالى مغرب يوم الثلاثاء الموافق 20 / 11 / 1437هـ من إحباط عملية إرهابية وشيكة التنفيذ كانت تستهدف المصلين بمسجد المصطفى ببلدة أم الحمام بمحافظة القطيف وقت صلاة المغرب ، بعدما أثارت تحركات أحد الأشخاص الاشتباه في أمره من قبل رجال الأمن الموجودين في الموقع فبادروا باعتراضه والتحقق من وضعه مما دفعه في تلك الأثناء لمحاولة تفجير عبوة ناسفة موضوعة بحقيبة رياضية كان يحملها على ظهره ، وبفضل الله ثم بسرعة التعامل الحاسم مع الموقف من رجال الأمن تم إفشال محاولته بعد إطلاق النار عليه وشل حركته بشكل كامل والسيطرة عليه وتجريده من الحقيبة التي كانت بحوزته حيث اتضح أنها مشركة بكمية من المواد المتفجرة بلغ وزنها (4) أربعة كيلو جرام ، وقد توفي أثناء نقله للمستشفى ، وبتفتيشه عثر على بطاقة مقيم من الجنسية الباكستانية جاري التثبت منها. ولا تزال الإجراءات التحقيقية قائمة ، وسيتم إعلان بيان إلحاقي في ضوء ما يتضح منها . والله ولي التوفيق.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    عبدالعزيز العواد

    الحمد لله على نصره وتوفيقه … الحمد لله على منه وتوفيقه.. فله الحمد والشكر وحده
    شكراً رجال أمننا البواسل فأنتم درع الوطن وسنده بعد رعاية الله عز وجل
    فلكم مني عن شعب المملكة العربية السعودية أجمعين كل التقدير ووافر التحية ,,

    حفظ الله مملكتنا الغالية مليكها وقادتها, شعبها وعلماؤها, مقدساتها وثرواتها, جنود أمنها البواسل ومرابطيها, من كل سوء ومكروه ..

    ليت العاقلين يدركون ما لرجال الأمن من دور في فرض الأمن وتوفير سبل الحماية لهم من كل المعتدين بعد عناية الله عز وجل, ومن هنا أناشد علماء القطيف العقلاء من أخواننا الشيعة ورجال دينها ومثقفيها التصدي للإرهابيين الذين يستهدفون رجال الأمن ويثيرون الفتنة ويسعون في الأرض فساداً فهم وداعش سواء ويجب عليهم إدانة هذه التصرفات الإرهابية والوقوف بحزم ضد كل من يسعى لإستهداف الأمن ورجال أمننا البواسل وضذ من يعتدي على الممتلكات العامة ويستهدف الآمنين وتبيان الحق فكيف لنا أن نسكت عن من يقتنص رجال الأمن والعامة بالموليتوف وبالأسلحة النارية وبالجانب الآخر نثمن دور رجال الأمن عندما يتصدون للإرهابيين الدواعش عندما يحاولون زعزعة الأمن وتفجير المساجد والحسينيات ودور العبادة !!!!!؟؟؟
    يجب أن تكون وقفتنا واحدة وبيانننا واحد ..
    فمن يخرب هنا هو نفسه من يخرب هناك ولا فرق بين إرهابي يقتنص رجال الأمن وبين إرهابي يقتنص الآمنين في دور العبادة وعلى علماء الطائفة الشيعية أن يقفوا وقفة جادة حول هذا الأمر وهم أهل لذلك بلا شك فوحدة الصف ينشدها كل عاقل … حماك الله يا وطني من كل سوء ومكروه ,,

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>