سعود الصفية يكتب : دروازة الماضي الجميل ‏

الزيارات: 4337
تعليق 16
سعود الصفية يكتب : دروازة الماضي الجميل ‏
https://www.hasanews.com/?p=6383865
سعود الصفية يكتب : دروازة الماضي الجميل ‏
سعود الصفية

مع بزوغ فجر النفط
‏كانت ولادتي
‏لم ألبس حلي الذهب الأسود
‏كانت حياتي متواضعة
‏لكنني كنت سعيدا
‏كان بيتنا صغيرا
‏في حارة قديمة
‏يملؤها الحب
‏ومع شروق شمس النفط
‏بدأ الناس بالرحيل
‏من حارتي
‏لم يعد بها تلك البهجة
‏ماعادت البيوت بيوت
‏ولا الناس ناس
‏لقد غشيهم موج النفط
‏فذهبوا بعيدا
‏وما أن انتصف نهار النفط
‏حتى لا أكاد أجد أحدا
‏لبسوا حلي الذهب الأسود
‏وغشيهم موج من فوقه موج منه
‏بحثت عن الناجين على ساحله
‏وطال الوقت وأنا أبحث
‏لم أجد إلا القليل
‏دار بيننا حديث ذو شجون
‏عن الأيام الخوالي
‏عن حي الصالحية
‏ عن مسجد الشيخ موسى الكلثم و مسجد إدريس ومسجد حصة آل جلوي ومسجد المحسن وووو
‏عن إمام المسجد الذي إذا ذهبت إليه تسأله ترتبك كأنك أمام المفتي العام من شدة الاحترام
‏عن الناس الذين يقفون عند باب المسجد يحملون بيدهم قارورة ماء أو طاسة أو كأسا لينفث فيه المصلون فيسقونه مريضهم
‏عن دكان شجاع ودكان الزبداوي ودكان الحادي وبقالة مكة المكرمة ودكان بوصديع
‏عن براحة العيسى وبراحة المخيزيم
‏عن حارة النجدي وحارة المسلم وحارة المدربي وحارة الرجيد
‏عن مكتبة الفلاح ومكتبة التعاون
‏عن سوق القيصرية وعمارة السبيعي
‏عن شيخ القيصرية إبراهيم الحبص رحمه الله فهو باختصار اطلب تجد
‏عن عين الخدود وعين برابر وعين أم برميل
‏عن بركة الصقر وبركة المغربي
‏عن الرمان والتين واللوز والكنار
‏عن لعب الكورة في الحارة فقد كنا ننقسم فريقين ودائما يجعلوني حارسا لأني سمين ( دب ) ههههه
‏عن لعبة ( الدرياهوه ) وهي لعبة الاختباء وقد كنا أحيانا نصل للعسيله لئلا يرانا الصياد
‏عن لعبة( شط بط ) وهي شبيهة بلعبة المصارعة ولا تتم إلا إذا كان في الحاره رمل للبنيان
‏عن المدرسة وأيامها الجميلة أيام كان المعلم إذا مشى في طريق ورآك تصطك أقدامك من الخوف ( أم الركب ) كما يقال وتجلس تفكر طول اليوم ماذا ستقول له في المدرسة إذا سألك ؟؟!!
‏عن الاختبارات ايام الورق الحجازي
‏عن كيس الشهادة المسمى كيس السعادة
‏عن الدوائر الحمر إذا كانت في الشهادة
‏عن العمدة علي بن خميس الذي إذا دخلت مكتبه كأنك داخلت مكتب الوزير
‏عن حفلات الزواج وطقوسها من طبخ على سعف وجذوع النخل وترى القدور الكبيرة تملأ المكان وتفوح رائحتها الزكية في كل أنحاء الحارة
‏عن الاحتفاء بالعريس من الظهر والذهاب به لأحد العيون
‏عن احتفال الرجال في( المجيلسي ) والنساء مع ( الطقاقات )
‏عن النوم في السطوح المنعش للروح
‏عن النجوم وتعدادنا لها إلى أن تقول لنا أمي ناموا ولا لاتعدوها وإلا ستخرج في يديكم ثآليل
‏عن أم السعف والليف التي كانت تشكل لنا أعظم تهديد ونحن صغار
‏وقت اكتشفنا بعد ذلك أنها النخلة
‏عن الحجاج وهدايا الحجاج سجادة ونخج وسواك ومزمار ومسدس أبو رشاش
‏عن الجن وماأدراك ما الجن فقصصهم كأفلام الرعب والإثارة وغالبا تكون في ختام السهرة في آخر الليل وكأنك في سينما
‏وطال بنا الحديث كثيرا
‏ورأيت في الأفق بداية غروب شمس النفط
‏فانصرفت على أمل اللقاء بأحبتي

‏كتبه / سعود بن صالح الصفيه
‏السبت ٣-١١-١٤٣٧هـ

التعليقات (١٦) اضف تعليق

  1. ١٦
    يوسف الذكرالله

    مشاء الله عليك ياسعود ماخليت شي وذكرته عن الماضي الجميل.. ادخلتني في جو من اجواء الحاره شكرا على هذا الطرح المتميز

  2. ١٥
    بوفيصل

    مبدع يابوصالح وفقك الله

  3. ١٤
    وليد العامر

    أبدعت ياصديقي في سلب مخيلتنا للوراء حيث عبق الماضي فصيرتنا نتذوق ونشم ونشاهد تلك الحقبة النقية.
    راهنت على قدراتك الأدبية النثرية وهاهي تتجلى بحرف ينساب عذوبة ورقة وحسًا .
    استمر ياصديقي

    • ١٣
      زائر

      الأستاذ سعود جالس يحرف ويبتدع ويأتي بمعلومات من خياله هداه الله من متى كان يوجد فيه حاره باسم الرجيد والمدربي والنجدي وحينما يقول مع بزوغ النفط ياخي انت لم تكون موجود عندما اكتشف النفط ولا حتى والدك معلومات غريبه وتحريف بتاريخ الأحياء وابتدعت مسميات ليس لها وجود

  4. ١٢
    محمد الخميس

    مقالة جميله يا ولد الخاله

  5. ١١
    غير معروف

    باقي بقاله باسم ماقلتها

  6. ١٠
    محمد بن صالح

    جميل جميل .. بالتوفيق ياخوي

  7. ٩
    السيد باقر بن يزيد

    وعين ام ديلي و ام سبعة والحارة
    والترنج الي تشنه بوباره
    وستكانة الشاهي والقدو
    وام سليمان لاجات ترقا النخلة
    والحصير ابو سعفة
    ورادو بو انتل
    وقير وقير شاخلي وشاودي

  8. ٨
    بوإبراهيم

    ماقول غير الله الله على الايام الحلوه. ايام الدنانه والتيل والنارو والسكينه
    والمدود الخلال المخنن

  9. ٧
    محمد السعد

    مقال جميل ورائع يابوصالح ذكرتنا بالزمن الجميل وإلى الأمام وفقك الله

  10. ٦
    محمد السعد

    ذكريات الزمن الجميل

  11. ٥
    واقعي

    انت تقول في بدء مقالك
    مع بزوغ فجر النفط كانت ولادتي

    بزغ الشي اي بدأ طلوعه

    النفط بدأ طلوعه في المملكة نهاية الثلاثينيات الميلادية
    فهل كنت مولودا قبل حوالي ثمانين سنه؟

  12. ٤
    عبدالله عبد المجيد علي الحمد

    السلام عليكم ورحمت الله وبركاتو انه اريد اناقدم في الدرواة الاحساء انه مو مهم عمري انه ابي اودي عمل يبيض الوجه ويرفع الراس وانتمنه تفاهمي وعندي الوالد تعبان واريد ان اساعده بمصاريف الفلوس وان ادرس ليلي وعندي شهادت الثاني متوسط واتمنه منكم انتتفاهموني وشكرٱ عليه تعاونكم اخوكم عبدالله عبدالمجيد علي الحمد

  13. ٣
    بندر الشعيبي

    جميل يابوصالح ذكريات لاتنسى الله يوفقك يارب
    استمر في ارجاعنا للماضي الجميل

  14. ٢
    زائر

    اثلجت صدورنا بتلك الحزاوي الجميلة لله درك يابوصالح ?

  15. ١
    زائر

    وصلتني رسالة عبر تطبيق ( واتس اب )
    من صديقتي
    بدأت الرسالة بهذه العبارة
    ( مع بزوغ فجر النفط كانت ولادتي )
    لم تكن معنونه بعنوان ولم يتم تذييلها بإسم الكاتب ، مما جعلني أبحث عنها لأصل في النهاية إلى موقع صحيفة ( الأحساء نيوز )
    وأجد ضالتي التي نشرت بعنوان :
    ( دروازة الماضي الجميل )
    ولأجد إسم كاتب المقالة الرائعه بروعة قلم وفكر صاحبها ( سعود الصفيه )
    ومع أنه تم نشرها من سنتين ونصف تقريبا
    في تاريخ ١٤٣٧/١١/٣
    إلا إنها متجدده بتجدد ذكريات من عاش تلك الحقبة الزمنية وتلك اللحظات بأدق تفاصيلها ومن جاور أهلها الطيبين وعاش معهم كأسرة واحدة
    هي بالفعل ( دروازة لماضينا الجميل ) ماضي لن يموت أبدا وسيظل في الذاكرة ما حيينا
    ولأعبر عن مشاعري وما حرك الرغبة لدي للتعليق هو إهتمامي بما سردته ذاكرة الأخ الفاضل ( سعود الصفيه ) وما سطرته أنامله بكل صدق وما أنتفضت له جوارحي ذكرك حارتنا تلك الحارة المتميزة ( الصالحية ) والتي خرجت لنا أساتذة وأدباء ومفكرين ورجال علم ودين ومعرفة و فنانيين في شتى المجالات
    بل أنك ذكرت أسماء لأماكن وأسماء أسر وشخصيات لا تغيب عن الذاكرة فهي مرتبطة برباط وثيق بمجرد ذكرك ( للصالحية )
    وكوني إبنة لرجل ذكرته في مقالك صاحب الأيادي البيضاء والمواقف النبيلة والذي له من إسمه نصيب أقف شامخة معتزة كوني إبنة رجل لن يكرره الزمان
    اقف شامخة وكلي إفتخار أني إبنة الأحساء وفيها ولدت وترعرعت
    أخي الفاضل ( سعود الصفيه )
    نيابة عني وعن كل الأحسائيين عامة وأهل الصالحية خاصة
    من الأعماق شكرا لك
    وتحياتي لفكرك وقلمك النبيل

    ( بنت ذاك الشجاع )

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>