عاجل

وزارة الداخلية: صدور الموافقة الكريمة على السماح بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا

أبحاث حديثة: علاج خشونة الركبة من غضروف الأنف

الزيارات: 2785
1 تعليق
أبحاث حديثة: علاج خشونة الركبة من غضروف الأنف
https://www.hasanews.com/?p=6381220
أبحاث حديثة: علاج خشونة الركبة من غضروف الأنف
متابعات - الأحساء نيوز

توصلت الأبحاث الطبية الحديثة، لأحدث علاج لخشونة الركبة باستخدام أجزاء من غضروف الحاجز الأنفي، وإجراء بعض التعديلات عليها باستخدام الهندسة الوراثية كي تلائم الركبة وتستخدم في استبدال الغضروف التالف.

وخضع لهذه العملية ما يقرب من 100 مريض يقطنون بقارة أوروبا، وكانت النتائج إيجابية، ويتميز الغضروف الجديد بأنه أكثر مقاومة للالتهابات والتآكل مقارنة بغضروف الركبة.

وقال أستاذ جراحة العظام بكلية الطب جامعة عين شمس الدكتور خالد عمارة، إنه تم تطوير تقنيات علاجية كثيرة على مدار العقد الماضى لعلاج إصابات غضاريف الركبة وعلاج قرحة الركبة، التى تتسبب فى خشونة السطح الناعم للمفصل، ومن هذه التقنيات: زراعة الخلايا الغضروفية.

وأضاف عمارة أن هذه التقنية العلاجية يتم فيها إحضار خلايا غضروفية سليمة ثم تتم زراعتها على نسيج ناعم كى تتكاثر عليه، ثم إضافة بعض المواد التى تشجع تكاثر هذه الخلايا الغضروفية الشابة والنشيطة، ثم يتم زراعة هذا فى المكان المصاب من الغضاريف.

وأردف أن هناك مصادر عديدة يحصل منها العلماء على الخلايا بغرض تجربتها، مثل أخذ الخلايا من أجزاء المفصل البعيدة عن التحميل، أو من الخلايا الجذعية أو من غضاريف أخرى بالجسم مثل الأنف (كما هو الحال مع التقنية الجديدة) أو الكاحل أو القفص الصدرى، لافتا إلى أن هذه الطريقة مشكلتها أن التحكم فى تكاثر الخلايا وشكل الغضروف النهائى غير مضمون، ولا يزال هذا الأسلوب فى العلاج يشهد تطورا جديدا كل يوم.

ولفت أستاذ جراحة العظام إلى أن هذا العلاج يناسب الركبة السليمة التى تعانى من إصابة بسيطة أو قرحة، لكن لا يناسب حالات الخشونة المتقدمة، كما يجب علاج أى اعوجاج بالركبة أو إصابة بالأربطة قبل اللجوء لهذا العلاج.

التعليقات (١) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>