بالفيديو.. الجبير لـ”سي إن إن”: الأمور ستستغرق وقتًا لاستعادة الاستقرار بتركيا

الزيارات: 1532
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6380510
بالفيديو.. الجبير لـ”سي إن إن”: الأمور ستستغرق وقتًا لاستعادة الاستقرار بتركيا
متابعات - الأحساء نيوز

أكد وزير الخارجية عادل الجبير، ثقته بأن السلطات التركية ستكون قادرة على استعادة النظام والاستقرار، بعد محاولة الانقلاب الفاشل التي تعرضت لها مساء الجمعة (15 يوليو 2016)، لافتًا إلى أن الأمور قد تستغرق وقتًا فقط.

وأوضح الجبير، في مقابلة مع “سي إن إن”، خلال وجوده في الولايات المتحدة، أن هناك تعاونًا وثيقًا بين المملكة وتركيا فيما يخص الأمن ومكافحة الإرهاب، ودعم المعارضة السورية المعتدلة، مضيفًا أن الرياض وأنقرة بينهما تبادل تجاري كبير وتنسيق سياسي قوي، مشددًا على أن العلاقات مع تركيا حاليًّا في أفضل حالاتها.

وحول وجهة نظر السعوديين في تنظيم داعش وما كشفت عنه الحرب ضده، قال وزير الخارجية إنه يعتقد أن أعضاء التنظيم قادرون على فعل أشياء سيئة جدًّا، لكن في الوقت نفسه يتعرضون لهزائم في سوريا والعراق، مشيرًا إلى أن العالم مصمم على التعامل مع هذا الخطر.

وعندما سأل مذيع “سي إن إن” الشهير “وولف بلتزر”، الجبير عن جهود السعودية لمحاربة “داعش”؛ أجاب بأن المملكة تطارد الرجال والمال والعقول المدبرة، وأن السعودية عضو مؤسس في التحالف الدولي ضد داعش في سوريا، مضيفًا أنه تم اعتقال الآلاف في الفترة الأخيرة؛ لمحاولتهم التجنيد أو القيام بأعمال إرهابية، كما تمكنت السلطات من إحباط العديد من الهجمات الإرهابية داخل الحدود، ولا تزال مستمرة في ملاحقة هذه العناصر ومن يدعمهم.

وعن حجم التهديد الذي يمثله داعش للمملكة، قال وزير الخارجية إن هذا التنظيم خطر على الناس والأمن، مثل كل التنظيمات الإرهابية، مؤكدًا أنه لن ينجحوا في المملكة، وهناك تصميم على تدميرهم، وشدد على أن التنظيم ليس له قاعدة كبيرة في المملكة التي يبلغ عدد سكانها 30 مليون نسمة، وأن الجهود متواصلة لسحقهم.

وعن الانتقادات الموجهة إلى العمليات في اليمن، قال الجبير إنه يعتقد أن هذه التقارير تبنى على معلومات غير دقيقة، وأن المملكة ملتزمة بمساعدة اليمن واليمنيين، وهي الداعم الأكبر بالمساعدات لليمنيين، كما أنها ملتزمة بمعايير القانون الدولي في التعامل مع الوضع.

وفيما يتعلق بإعلان واشنطن عن محتوى الصفحات الـ28 من تقرير لجنة التحقيقات في أحداث 11 سبتمبر، قال الجبير إن التقرير لم يأت بجديد، وإنه على مدى 13 عامًا ظل بعض السياسيين يتكهنون بأن هناك أدلة دامغة على تورط مسؤولين سعوديين في تمويل منفذي العمليات، لكن المفاجأة أن التقرير لم يحتوِ على أي دليل ولا أي استنتاج ولا أي من الادعاءات ضد المملكة.

وفي تعليقه على رأي المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب في المملكة، ومزاعمه بأنها تعتمد على الولايات المتحدة وجيشها؛ رد الجبير بأن المملكة حليف قوي لواشنطن، وتتعامل مع الولايات المتحدة بندية، وتستطيع الاهتمام بنفسها، ولا تعتمد على غيرها ليقدم لها الدعم. ودلل الجبير على ذلك بالقول: “عندما ترجع إلى حرب تحرير الكويت، سترى أن السعودية كانت في الطليعة، وتحملت العبء الأكبر في حرب الخليج، وكذلك ما تقوم به المملكة في المنطقة حاليًّا”. وأشار الجبير إلى أن تصريحات الحملات الانتخابية تختلف بعد وصول الشخص إلى المنصب ومعرفته كامل الحقائق؛ فإن نظرته إلى الأمور تتغير وفقًا للحقائق وتقدير حقيقة العلاقات.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>