احدث الأخبار

“الفضلي” و”العوهلي “يشهدان توقيع مذكرة تفاهم لتدريب 10 آلاف مربّي للماشية بالمملكة «خادم الحرمين»: عام 2020 هو عامُ استثنائي بكل المقاييس .. و تمكين المرأة يسهم في إصلاح المجتمعات ما أهم “الأدوية” التي لا غنى عنها في صيدلية المنزل بزمن الكورونا ؟ كشف ياباني جديد حول فوائد الشاي الأخضر والقهوة لمرضى السكري بالصور.. ثانوية الدالوة تودّع الدكتور “العلي” بعد 20 عامًا وانتقاله للعمل الأكاديمي دراسة توضح أهمية ارتداء أقنعة الوجه في تقليل خطر الإصابة بعدوى “كوفيد-19” ”التأهيل الشامل“ يُنفذ البرنامج التثقيفي ”أنماط الشخصية“ عبر منصة “أبشر” تعرّف على طريقة حجز موعد في “المرور” وزير الاستثمار: اقتصاد المملكة أثبت مرونته العالية خلال جائحة كورونا “حساب المواطن” يصدر تنبيها بشأن الاعتراض على نتيجة الأهلية صدور أمر ملكي بتسمية 13 من القضاة أعضاءً في المحكمة العليا تعديل مواعيد الجولتين الخامسة والسادسة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

دراسة: الرياضة تحسّن ذاكرة الناجيات من سرطان الثدي

الزيارات: 1375
التعليقات: 0
دراسة: الرياضة تحسّن ذاكرة الناجيات من سرطان الثدي
https://www.hasanews.com/?p=6378933
دراسة: الرياضة تحسّن ذاكرة الناجيات من سرطان الثدي
وكالات - الأحساء نيوز

أفادت دراسة أمريكية حديثة، بأن ممارسة الرياضة بانتظام تحسّن ذاكرة السيدات الناجيات من سرطان الثدي، أكثر أنواع الأورام شيوعًا بين النساء حول العالم.

وأوضح الباحثون بكلية الطب جامعة “نورث وسترن” الأمريكية حسبما نقلت وكالة أنباء “الأناضول” التركية، أن الناجيات من سرطان الثدي غالبًا ما يواجهن مشاكل في الذاكرة، ونشروا نتائج دراستهم اليوم الجمعة في دورية “علم الأورام النفسي”.

وعن السبب في ذلك، قال الباحثون إن مشاعر الخوف الشديد والإرهاق التي تنتاب النساء، عقب فترة من تلقي علاج سرطان الثدي، تؤثر عليهن عاطفيًا، وتجعلهن عرضة لانعدام الثقة، ويمكن أن تؤثر على العقل، وتقود إلى مشاكل في الذاكرة.

ولكشف العلاقة بين ممارسة الرياضة وتقوية ذاكرة السيدات الناجيات من سرطان الثدي، تابع الباحثون حالة ألف و477 سيدة، نجحن في محاربة سرطان الثدي بعد تلقي العلاج، ووجد الباحثون أنه كلما زاد النشاط البدني، تحسنت الذاكرة لدى الناجيات من سرطان الثدي.

ووفقًا للوكالة الدولية لأبحاث السرطان، التابعة لمنظمة الصحة العالمية، فإن سرطان الثدي هو أكثر أنواع الأورام شيوعًا بين النساء في جميع أنحاء العالم عامة، ومنطقة الشرق الأوسط خاصة، إذ يتم تشخيص نحو 1.4 مليون حالة إصابة جديدة كل عام، ويودي بحياة أكثر من 450 ألف سيدة سنويًا حول العالم.

وكانت دراسة سابقة كشفت أن ممارسة التمارين الرياضية مرتين أسبوعيًا، تساعد على وقاية النساء من مرض الكبد الدهني غير الكحولي، الذي يصيب النساء بكثرة بعد سن اليأس، وعن فوائد الرياضة، تنصح منظمة الصحة العالمية، الأطفال والشباب بممارسة التمارين لمدة ساعة على الأقل يوميًا، بالإضافة إلى تخصيص الجزء الأكبر من النشاط البدني اليومي للألعاب التي يتم ممارستها في الهواء الطلق.

وأشارت المنظمة، إلى أن ممارسة النشاط البدني تساعد الشباب على نمو العظام والعضلات والمفاصل والقلب والرئتين بطريقة صحية، بالإضافة إلى الحفاظ على وزن مثالي للجسم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>