هذه قصة “كتاب” مكّن المملكة من غزو شرق آسيا ثقافياً عبر جاليات #الأحساء

الزيارات: 2365
1 تعليق
هذه قصة “كتاب” مكّن المملكة من غزو شرق آسيا ثقافياً عبر جاليات #الأحساء
https://www.hasanews.com/?p=6371041
هذه قصة “كتاب” مكّن المملكة من غزو شرق آسيا ثقافياً عبر جاليات #الأحساء
محمد العرفج - الأحساء نيوز

قد تكون هذه المعلومة صادمة لكنها الحقيقة الواقعة، فإن دولة بنجلاديش بشبه الجزيرة الهندية، تعيش حالة من الفقر الدعوي لاسيما الكتب الإسلامية باللغة البنجلادشية، ولأن معظم المجتمع لا يتحدث إلا هذه اللغة، فكان هذا أكبر دافع للمكتب التعاوني للدعوة والإرشاد بمحافظة الأحساء لثبر أغوار هذا المجتمع و الولوج إليه بغية الارتقاء بالجالية البنغالية في المملكة والانطلاق إلى نشر هذا العلم في بلدهم الأم نظراً لحاجتهم الشديدة إليه.

حاجة ماسة

ولقد تفرد المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالأحساء بإصدار ترجمة لكتاب مختصر الفقه الإسلامي للشيخ محمد بن إبراهيم التويجري باللغة البنغالية بإشراف ومراجعة الداعية بالمكتب -البنجلاديشي الجنسية- الشيخ / محمد سيف الدين بلال خريج الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة.

ويقول الشيخ “إن المكتبة البنغالية لا يوجد بها كتاب شامل يحتوي على جميع أبواب الفقه مدعماً بالأدلة  مثل مختصر الفقه الإسلامي بل يوجد كتب متفرقة ولا تحتوي على الدليل الشرعي من الكتاب والسنة لذا تم اختيار هذا الكتاب ، وقد أخذ منا ست سنوات لترجمته بمساعدة بعض طلاب العلم في بنجلادش وفي الرياض. 

صعوبات الترجمة

ويحكي لنا عن أبرز الصعوبات التي واجهته في الترجمة، حيث قال: ” ولله الحمد لم توجد صعوبة في الترجمة إلا في نقل المصطلحات الإسلامية من العربية للغة البنغالية ولقد اجتهدت عليه حتى أخرجته بمصطلحات مفهومه للجميع لأني لم أعتمد على الترجمة الحرفية, وصعوبة أخرى واجهتني في التعديلات المستمرة للمؤلف حيث يلزمني تعديل ما لا يقل عن 200 صفحة في كل طبعة للكتاب .

أصداء المشروع

أنا سعيد جداً بترجمة هذا الكتاب الذي يُعتبر موسوعة فقهيه باللغة البنغالية وبطباعة 5000 نسخة للكتاب وهناك الكثير من يشكرني على ترجمتي الوافية المُبسطة سهلة الفهم للجميع، وبفضل من الله انتشر صداه في أنحاء متعددة من العالم وليس في بنجلادش فقط حيث تم طلبه الكثير في أوروبا  وممن يعمل بالمملكة أرسلوا نسخ لذويهم في بلادهم , وهناك ممن يتلهف للحصول عليه ولو بمقابل مادي.

ولقد طلب أحد المبتعثين طباعته في بنجلادش لكن نظراً لظروف البلاد هناك وغلا الورق تأجلت طباعته.

أما عن خططه المستقبلية لإصدارات أخرى أخبرنا بأن لديه رغبة في ترجمة مختصرة لمعاني القرآن الكريم وفي إصدار كتيبات دعوية مثل فوائد سورة الفاتحة وسيقوم بطباعتها فوراً حالما وجد الدعم .

خبرات عززت هذا الإنجاز

ولم يأت هذا التميز وهذا الإنجاز إلا بتضافر جهود منسوبي المكتب وفي مقدمتهم المدير العام المهندس/عبدالرحمن بن سليمان الجغيمان التي كانت رؤيته في ترجمة الكتاب تكمن في تعزيز العلم الشرعي لمسلمي بنجلادش البالغ عددهم 130 مليون نسمة  بالإضافة إلى المتحدثين باللغة البنغالية في الهند الذي يبلغ عددهم وحدها أكثر من 100مليون نسمة ليصل عددهم إلى 230 مليون نسمة تقريباً واستثماراً لوجود داعية متمكن في العلم الشرعي مثل الشيخ سيف الذي عمل بالمكتب منذ 16 عاماً جاءت فكرة ترجمة هذا الكتاب .

يا باغي الخير أقبل

ومما يذكر إن الكتاب تُرجم في مجلدين يحتويان  2352 صفحة وقام بطباعته دار التدمرية وبسعر زهيد يبلغ 55 ريال فقط لباغي الخير

وللحصول على الكتاب والتوزيع الخيري يمكنكم التواصل

[email protected]  وجوال 0535855552

IMG_9820 IMG_9824 IMG_9826

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    بو وسمي

    جزاكم الله خير الجزاء و نفع بكم

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>