بدلات السكن والعدوى حلم التمريض السعودي

الزيارات: 2472
التعليقات: 0
بدلات السكن والعدوى حلم التمريض السعودي
https://www.hasanews.com/?p=6369346
بدلات السكن والعدوى حلم التمريض السعودي
متابعات - الأحساء نيوز

للممرضات السعوديات تاريخ مع المعاناة والشكوى، وتتمثل هذه المعاناة في الحرمان من بعض البدلات وعدم مراعاة ظروفها من حيث مواعيد الدوام. ففي هذا السياق أشارت الممرضة سمر المالكي إلى أن الممرضات السعوديات محرومات من بدلات السكن، والمواصلات، والعدوى، التي تصرف للممرضات الأجنبيات، فلا تتم مراعاة الظروف المالية للممرضة من قروض وسكن ومواصلات وغيرها من تكاليف المعيشة، بالإضافة لإيقاف العلاوة السنوية والترقية، ويخصم جزء من راتبها في حال رغبت الممرضة في إكمال دراستها لتحسين وضعها. وأيدتها عميرة محمد قائلة: الممرضة السعودية لا يصرف لها بدل سكن، ولا مواصلات، ولا بدل عدوى، رغم تعرض حياتها للخطر مثلها مثل الممرضة الأجنبية التي تأخذ كل البدلات، كما يتم تعيين ممرضات في قرى بعيدة، دون بدل للخطر الذي يواجهنه طوال مدة عملهن، وكثيرا ما نتعرض للمماطلة من قبل الإدارة في إنجاز بعض المتطلبات الخاصة بالعمل أو الممرضة شخصيا، ولا يتم الرد علينا إلا بعد فترة طويلة من تقديم الطلب. من جانبها، طالبت فاطمة بانعمة بإنشاء مجلس تشريعي للممرضات لحماية حقوقهن، وضمان مساواتهن بالممرضات الأجنبيات من ناحية المعاملة والرواتب والبدلات المصروفة لهن.

وقالت هند السلمي: “تعاني الممرضات السعوديات من عدم وجود الحوافز التشجيعية والدورات التدريبية المستمرة التي تسهم في تطوير مهارة الممرضة، وزيادة معرفتها بالمستجدات في مجال عملها ما يجعلها مؤهلة للعمل في جميع الأقسام بالمستشفى، بالإضافة لإجبار الممرضة على العمل في بعض الأقسام التي لا تميل للعمل بها مع وجود البديل، ما يصعب عليها الاستمرار والإنجاز”.

ومن جهتها، شاركت أميمة الغامدي بمعاناتها التي تتمثل في طول ساعات العمل، «وكذلك الدوام ليلا في شهر رمضان الذي يجهدنا، ويسبب لنا كثيرا من المشكلات الأسرية».

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>