علماء الشيعة يكشفون حقيقة “التطبير” و تعذيب الأجساد في عاشوراء !!

الزيارات: 14763
تعليق 61
علماء الشيعة يكشفون حقيقة “التطبير” و تعذيب الأجساد في عاشوراء !!
https://www.hasanews.com/?p=6323102
علماء الشيعة يكشفون حقيقة “التطبير” و تعذيب الأجساد في عاشوراء !!
متابعات - الأحساء نيوز

رصدت صحيفة الوطن السعودية،  رأى علماء الشيعة في بعض الطقوس التي تمارس في ذكرى عاشوراء، ويختص بها الشيعة دون غيرهم من بقية المسلمين مثل التطبير، و أوضح “العلماء” أنها غير جائزة بحسب أغلبية المراجع الشيعية، مشددين على أهمية استبدالها بمظاهر حضارية مثل التبرع بالدم.
وقال الشيخ حسين صالح العايش “التطبير مورد اختلاف كبير بين علماء الإمامية، وأكثرهم يرى حرمته باعتبار مخالفته بعض النصوص الواردة عن أئمة أهل البيت”. ويقول البعض إن التطبير بدأ بعهد الصفويين، وإنه كان في بلاد القوقاز مسيحيون يقومون بتعذيب جسدهم فداء للسيد المسيح، وكان في القوقاز عدد قليل من الشيعة نقلوه إلى إيران.

في العاشر من الشهر المحرم من كل عام تقام طقوس، يحيي بها الشيعة الإمامية ذكرى اليوم العاشر أو ما يسمى “عاشوراء”، عبر شعائر يختصون بها عن باقي المسلمين الذين يتساءل كثير منهم عن حقيقة هذه الشعائر والطقوس؟ ولماذا يصر الشيعة على إحيائها؟ هذه الأسئلة بحث الزميلين هاني حجي وأحمد هلال عن إجاباتها من مصادر “الشيعة” المعتبرة.
التطبير
ولفظة “التطبير” لفظة عامية تستخدم في العراق وما جاوره من عرب الجزيرة الشمالية والجنوبية والخليج والأهواز، فيقولون طبر الخشبة أو العظم بالطبر “الفأس أو القدوم أو الساطور في الشام”، ويقصدون الضرب بالساطور وغيره من الأدوات الحادة، ويرى البعض أن للفظ أصولا تركية أو بابلية لأن “طَبَرَ” في العربية الفصحى لا تصح إلا بمعنى قفز واختبأ.
شعيرة يمارسها المسلمون الشيعة الإثني عشرية -بعضهم يرفضونها- ضمن الشعائر المسمية بالشعائر الحسينية التي تقام لاستذكار معركة كربلاء والقتلى الذين قضوا فيها مثل الحسين بن علي وأخيه العباس.
ويستخدم في التطبير سيوف وقامات أو أي أدوات حادة أخرى، فيضرب المطبرون رؤوسهم بهذه الأدوات لإحداث جرح لإسالة الدماء من الرأس، ويرددون أثناءها كلمة “حيدر” التي تشير إلى الإمام علي بن أبي طالب الذي توفي بضربة سيف وجهها إليه عبدالرحمن بن ملجم حين صلاته.
وتخرج مواكب التطبير في عاشوراء والأربعين، وأحيانا في ليلة وفاة علي بن أبي طالب، وليلة وفاة فاطمة الزهراء.

المنشأ
اختلفت الأقوال في تحديد منشأ التطبير، لكن الأقوى أن التطبير انتقل من أتراك أذربيجان إلى الفرس ومن ثم إلى العرب، فذهب إبراهيم الحيدري الخبير في علم الاجتماع في كتابه تراجيديا كربلاء إلى أن هذه الطقوس والشعائر لم يكن لها وجود قبل القرن الـ19 في العراق، إذ بدأ رواجها بالتدريج في أواخره، وبالتالي فإنها شعائر دخيلة وليست لها جذور عربية، حيث لم يشارك العرب العراقيون حتى بداية القرن الـ20 فيها، فكانت تقتصر على أتراك العراق والصوفيين وأكراد غربي إيران.
وفي تقرير للسلطات البريطانية حول مراسم عاشوراء عام 1919 في النجف ذكرت أن نحو مئة من الترك العراقيين قاموا بالتطبير في مراسيمهم في ذلك العام.
وهناك قول بأن التطبير بدأ في عهد الصفويين، والشيء الذي قد يكون معقولا هو أنه كان في بلاد القفقاس مسيحيون يقومون بتعذيب جسدهم فداء للسيد المسيح، وكان في القوقاز عدد قليل من الشيعة نقلوه إلى إيران عندما كانوا يذهبون لزيارة ضريح علي بن موسى الرضا.

العايش: الممارسة تخالف النصوص الواردة عن أئمة أهل البيت


يقول الشيخ حسين صالح العايش “البكاء على الحسين -عليه السلام- عِبرة وعَبرة، عاطفة وعقل، فهم للواقع ويقظة ضمير للتفاعل معه”.
وعن المستند الشرعي الذي يستند إليه الشيعة في إحياء هذه الذكرى، قال “ذلك مستنبط من القرآن الكريم في قضية يعقوب مع ابنه يوسف، عليهما السلام، قال تعالى {وَتَوَلَّى عَنْهُمْ وَقَالَ يَا أَسَفَي عَلَى يُوسُفَ وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ} (يوسف:84).. ومن الواضح أن بكاء هذا النبي الكريم على ابنه لم يكن للعاطفة المحضة وإنما لشجب الظلم وإدانته وضرورة الاستمرار في ذلك الشجب وتلك الإدانة ليتاح لأخوة يوسف -عليه السلام- أن يصلوا إلى يقظة ضمير تعيدهم إلى الرشد وتوصلهم إلى السداد، وهذا ما أراده النبي صلى الله عليه وآله والأئمة من أهل البيت عليهم السلام، في البكاء على الحسين، عليه السلام، لهذا جاءت الروايات صريحة لا لبس فيها لدى الفريقين “السنة والشيعة” كالأحاديث التي وردت في مسند الإمام أحمد بن حنبل (ج1 ص85)، وما رواه الحاكم في المستدرك 3/ 176″.
وعن حقيقة بعض الشعائر والطقوس التي ربما كانت مستهجنة من كثير من المسلمين قال “أما الشعائر الأخرى ومنها: التطبير فهي مورد اختلاف كبير بين علماء الإمامية، وأكثرهم يرى حرمتها باعتبار مخالفتها بعض النصوص الواردة عن أئمة أهل البيت عليهم السلام، والتي تحدد بأن أشد الجزع هو البكاء واللطم على الصدور، أما ما عدا ذلك فلا يندرج في الجزع كما حدده أئمة أهل البيت عليهم السلام”.

السليم: بعض المراسم العاشورائية محل جدل واختلاف


يرى الشيخ رياض السليم أن “الإسلام دين الرحمة الإلهية المهداة لكل العالمين، وقد أراد الله لهذا الدين أن يكون الخاتم لكل الأديان والمهيمن عليها، ولأجل هذا جعل الله هذا الدين كاملا ومتكاملا وصالحا لكل زمان ومكان، بحيث لا تخلو واقعة إلا ولله فيها حكم، ولكل حكم ميزان، وبميزان الله -عز وجل- قامت السموات والأرض، وبالميزان أعطي الإنسان العقل ليميز بين الخبيث والطيب، ويميز بين الحرام والحلال، وبالعقل يثاب الإنسان ويعاقب.
والإسلام دين متكامل يتناغم مع الفطرة ويواكب تطورات العقل البشري، بل هو من يرسم للعقل البشري مسيرة تطوره وتقدمه.
والمراسم العاشورائية تأتي في سياق إحياء ذكر أهل البيت الذي ترى الشيعة أنها من المستحبات الأكيدة الذي يكون من خلالها تعليم الناس سيرة الرسول وأهل البيت، وتعليم الناس المعارف الإسلامية كعلوم القرآن والسنة والحديث وعلوم الحلال والحرام”.
وعن الكيفية التي طور بها الشيعة هذه الطقوس، والاختلاف حولها بينهم، قال “خلال القرون التي مضت طور الشيعة أساليبهم الخاصة في تعليم الناس المعارف الإسلامية والتعريف بقضية الإمام الحسين كما يطور الأستاذ أساليبه التربوية ويبتكر طرقا جديدة في تعليم تلاميذه. وكذلك توجد بعض الأساليب التربوية قد يقال عنها إنها كانت ناجحة في زمان ما ولكن جاءت النظريات الحديثة وشككت في جدواها، وبالمقابل أيضا توجد بعض المراسم العاشورائية التي يدور الجدل حول جدواها، خصوصا في هذا الزمن.
وتوجد بعض المراسيم لا يختلف اثنان في الإسلام حول استحبابها مثل اجتماع المؤمنين لتعلم القرآن وتعلم الحلال والحرام والتعرف على سيرة الرسول وأهل البيت.
وبعض المراسيم لا يختلف اثنان حول إباحتها كالشعر والإنشاد والفنون بمختلف أشكالها، وإذا ما تم توظيفها للدعوة والإرشاد والتبليغ الإسلامي فإنها تكون أكثر رجحانا.
وبعض المراسيم اختلف حولها وحول جدواها وشرعيتها بين مؤيد ورافض كالتطبير”.

العمير: مظاهر الحزن غير مستساغة


ووصف الشيخ محمد العمير التعبير عن الحزن الذي يظهره الشيعة في مثل هذه الأيام من كل سنة بأنه أسلوب لبقاء منهج أهل البيت، وأنه ليس هدفا في حد ذاته، وقال “الدراسة المتأنية للمظاهر المتنوعة للشيعة في أيام عاشوراء عبر التاريخ تثبت أنهم يتذاكرون علوم أهل البيت وأسلوبهم في حماية الإسلام والمسلمين.. والحزن لم يكن غرضا مستقلا، وإنما هو أسلوب لبقاء منهجهم متوقدا حاضرا في وجدان المسلمين، لذلك كان الإمام الثامن علي بن موسى الرضا دائما ما يكرر: أحيوا أمرنا رحم الله من أحيا أمرنا، لذلك شجعوا أتباعهم على الحزن والبكاء عليهم وزيارتهم واستحضار ظلامتهم، لتبقى جذوة الحزن متقدة عبر العصور.
وقد أطلق العلماء على ذكرى الحسين سبط النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) أنها ذكرى العَبرة والعِبرة، لذلك فإن جميع المظاهر الحزينة – قديمها وحديثها- الممزوجة بالوعي العميق لأهداف أهل البيت تمثل أسلوبا حضاريا تعبر عن تاريخ وتبني المستقبل، وكل مظاهر حزينة غير مستساغة في مجتمعاتنا الإسلامية من شأنها أن تبعد الآخر عن الإمام الحسين ووجهه الحضاري؛ وقد أفتى الفقهاء بحرمة كل ممارسة من شأنها تشويه الإسلام وأهدافه”.

عساكر: العامة يقلدون دون وعي


وعرض الباحث علي عساكر للجذور التاريخية لإحياء عاشوراء، قائلا “الطقوس التي يمارسها الشيعة في هذه الذكرى، تظهر مشاعر حزنهم ولوعتهم على مصاب الإمام الحسين، والبكاء له، واللطم عليه، إضافة إلى الوعظ والإرشاد الذي يقوم به الخطيب الحسيني من خلال المنبر، ونحن ندعو جميع إخوتنا من المذاهب الأخرى، لحضور الحسينيات، والاستماع فيها إلى ما يتم طرحه من خلال المنبر، والنظر بأم العين إلى ما نقوم به من طقوس خلالها، ولا يكتفون بما يسمعونه عنها، وأثق أن حضورهم سيصحح كثيرا من الأفكار المغلوطة التي أخذوها عن الشيعة، نتيجة كذب الدجالين عليهم”.
وعن مصاحبة إحياء عاشوراء بعض الطقوس المستغربة، قال “ربما يصاحب إحياء هذه الذكرى بعض الطقوس الخاطئة من بعض العامة، أو بعض الطقوس التي هي ليست محل الاتفاق والتسالم عليها عند جميع علماء المذهب، ولكن لا يصح أن ننسبها إلى الطائفة الشيعية، ونشنع عليهم، ونتهمهم بكل طامة بسبب ذلك، إلى حد أن يتجرأ البعض ويخرجهم حتى من الدين، ويبيح قتلهم، وهتك أعراضهم، وسلب أموالهم… ففي هذا ظلم كبير لهم، والله لا يحب الظالمين.. ومن أراد التعرف على مذهب الشيعة أو غيره من المذاهب، فلا يصح أن يتعرف عليه من خلال ممارسة العامة من الناس، الذين هم ـ في الأعم الأغلب ـ يفتقرون إلى المعرفة والبرهنة، وربما انطبق عليهم (إنا وجدنا آباءنا على أمة وإنا على آثارهم مقتدون)، بمعنى أنهم يقلدون ما ألفوا عليه الآباء والأجداد دون وعي أو معرفة، بل يجب في هذه الحالة الرجوع إلى كبار العلماء والنظر في أقوالهم، والوقوف على المصادر المعتبرة التي تبين حقيقة المذهب، وما يرتكز عليه من عقائد وأصول”.

التعليقات (٦١) اضف تعليق

  1. ٦١
    محمد

    سلام الله على الحسين. .والعلماء لهم وجهة نظرهم في هذا المجال و يجب ان يحترم رأي العالم

  2. ٦٠
    موسى

    السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين

    • ٥٩
      فهد بن عبدالرحمن

      والحسن رضي الله عنه لماذا لا تترحم ولا تسلم عليه ؟! أليس بشقيق الحسين ام لان ام الحسين فارسية

      • ٥٨
        غير معروف

        سلمان منا هل البيت

        وهو فارسي

        والبخاري فارسي
        وعلماء كثيرون من غلماء دين وفلك وفيزياء وكيمياء كلهم من بلاد فارس

        اين المشكلة؟

      • ٥٧
        التعصب الاعمى

        والدة الامام الحسين هي بنت رسول الله فاطمة الزهراء!!

      • ٥٦
        احمد العمراني

        فهد عبدالرحمن هل فعلا تعرف ام الحسين …. هي فاطمة الزهراء بنت النبي الأكرم محمد صلى الله عليه و على آله و سلم و لكن واضح ان عقلك مغيب بسبب الطائفية المقيته اسأل من الله ان يشفيك منها

      • ٥٥
        غير معروف

        كيف تكون أم الحسين فارسية و هي فاطمة الزهراء بنت محمد صلى الله عليع و على آله

      • ٥٤
        ابو داحم

        وانت ليش رديت على موسى ولا رديت على محمد صاحب التعليق
        ، اليس موسى علق في الخبر مع محمد أم لأن اسم موسى مسيحي ؟؟؟؟؟

      • ٥٣
        غير معروف

        السلام على الإمام الحسن عليه السلام

        للتذكير عزيزي
        أم الإمام الحسين هي فاطمة الزهراء عليها السلام بنت النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم

  3. ٥٢
    دبد

    سؤال :هل الله عز وجل أمر بذلك او الرسول صلى الله عليه وسلم

    • ٥١
      غير معروف

      انت قبل تسال هل تعتبر الشيعة مسلمين اصلا؟!!!

  4. ٥٠
    محمد علي

    شعيرة الإدماء او ما يسمى بالتطبير باقيه مابقي الدهر .. وبعض العلماء لا يجاملون على حساب الشعائر الحسينيه .. وكل وله مرجع يرجع له والهامه هامته وانتهى الموضوع

    • ٤٩
      غير معروف

      واذا وصل الامر الى ايذاء الجسد ؟

      وما رايك بالتبرع بالدم باسم الحسين
      ايهما سيكون تاثيره افضل وثوابه اكثر؟

    • ٤٨
      الجهل المركب

      طاعة الله ورسوله والا طاعة جهال العلم ومغيبي العقل!!

  5. ٤٦
    الليلي

    وين كان موقع الحسينية بعهد النبي صل الله عليه وسلم

    • ٤٥
      غير معروف

      مايحتاج تسال يالليلي وانت معروف بعددائك الشديد ذو الطابع الداعشي على الشيعة وعلى الوطن نفسه بردودك الفتنوية

      واصلا انت مؤمن ايمان تام بكفر الشيعة فما يحتاج تجي وتتفلسف باسئلتك الميتة

    • ٤٤
      غير معروف

      الحسينية كانت في بيت النبي نفسه عندما انتحب على الحسين
      ولك ان تسال او تقرا لتتأكد بنفسك

      واشك انك ستبحث

    • ٤٣
      متسبب

      مقابل بيتكم

  6. ٤٢
    عبدالله الحنوط

    عاد احين وش يفهمهم .. اللي ينصحهم يعتبرونه عدو .. واللي يلعب عليهم ويأمرهم بفعل مايغضب الله قالو له سمعا وطاعه .. اللهم لك الحمد على دين محمد وسنته

    • ٤١
      غير معروف

      ما يحتاج تتعب نفسك ما دام انك متاكد انهم ناس ما تفهم

  7. ٤٠
    السلام على الحسين

    من اطبر راسي اصررخ ليت موراسي انطبر ريت يجوز عليه شرعا واطبر بعرق النحر

    • ٣٩
      جعفر

      يعني عقديتك مبنية على ابيات شعر

      ليست مبنية على رواية أو آية

  8. ٣٨
    بومهدي

    الشعائر الحسينية مدرسة العلوم الخالدة ﻻنستغني عنها من الخطابة والعزاء والبكاء اما من ناحية التطبير فأغلب المراجع يحرموه وبعضهم يجوزوه والاهم من ذلك الاقتداء باهل البيت عليهم السلام من خﻻل ف حضور المجالس الحسينية وهو مانصح به اهل البيت بالاقتداء بهم

  9. ٣٧
    ثورة الحسين باقية

    سلام الله على روحك حبيبي ياحسين

  10. ٣٦
    ابوخالد

    االه يطبرها بخير ويحفظ لنا عقولنا حتى لانؤذي انفسنا وأطفالنا مثل مانراه والمفروظ الجهات المسؤله تدخل وتمنع هذه العادات السيئه حيث انها قد تتطور وتسبب اظرار بالاطفال بهدر دمائهم في الشوارع..

  11. ٣٥
    بوضياء

    الى تعليق فهد بن عبدالرحمن
    الامام الحسن والامام الحسين امهم واحدة هي فاطمة الزهراء بنت الرسول – ركز شوي الله يهديك

    • ٣٤
      زائر

      نعم صحيح لكن الشيعة العرب يتبعون الطقوس الصفويين الفرس الفرس استغلو التشيع لنشر الطائفية وتمجيد الحسين علية السلام لكونه متزوج بنت كسراء التي اهدها لة الخليفة عمر بن الخطاب رضي عنة
      فكل تلك الطقوس من اجل بنت كسراء وليس لحب ال البيت عليهم السلام

  12. ٣٣
    غير معروف

    طرح رائع لاثارة وزيادة الفرقة مابين المسلمين

    شكرا احساء نيوز
    هذا ديدنكم

  13. ٣٢
    ابو خالد

    اللهم ثبتنا على دينك الحق والله ان خصمهم يوم القيامه من اشركوبه عبادة ربه وربهم وكما قال الحبيب المصطفى اللهم لا تجعل قبري وثنن يعبد عالم ظحكت من جهلها الامم
    والنار هي من وعد الله بها المشركين
    ههههههههههههه

  14. ٣١
    حسين عبدالخالق

    فهد بن عبدالرحمن
    الامام الحسن و الامام الحسين من ام واحدة هي فاطمة الزهراء
    روح صحح معلوماتك قبل بعدين حاجج

  15. ٣٠
    بو وسمي

    طيب و الزحف عند القبور و الطواف حولها و دفع الاموال للقبور و التبارك بالقبور يعني ما تنترقع و الحمد لله ع نعمة الاسلام و العقل

  16. ٢٩
    حاشه

    السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين ورحمة الله وبركاته انا ابي اعرف ويش الهدف من طرح هالمواضيع امس افغان ببريطانيا شيعه يقيمون شعاىر غريبه واليوم عن التطبير مواضيع مالها ثمره فقط تحيي الفتن والتباقض وبعدين نحن اخوان ونحن اخوان المساله مو كلام للاسف الصحيفه في الاونه الاخيره الشيعه والشيعه ليش الطاىفيه

  17. ٢٨
    ولد المحدود

    عجباً لكم ياشيعة
    تضربون صدوركم
    ويتألم اعدائكم

    • ٢٧
      زائر

      لا ياشيخ روح وتعال بسرعه

  18. ٢٦
    سلام الله ع الحسين

    ياخي وانتوا شدخلكم عقائدنا مذهبنا وكيفنا كل واحد بيتحاسب لوحده بقبره

  19. ٢٥
    غير معروف

    ام الحسن والحسين عليهم السلام فاطمه الزهراء بنت رسول الله محمد عليه أفضل الصلاة والسلام وعلى ال بيته
    وليست فارسية كما يقول الأخ فهد

  20. ٢٤
    ام محمد

    ام الحسن والحسين عليهم السلام فاطمه الزهراء بنت رسول الله محمد عليه أفضل الصلاة والسلام وعلى ال بيته
    وليست فارسية كما يقول الأخ فهد

  21. ٢٣
    ام محمد

    ام الحسن والحسين عليهم السلام
    هي فاطمة الزهراء عليها السلام بنت رسول الله محمد صل الله عليه وآله وسلم
    وليست فارسية كما يقول فهد عبد الرحمن

  22. ٢٢
    لا يجوز التطبير

    سلام على الحسين واصحاب الحسين

  23. ٢١
    احمد علي

    اقوال الحمدلله على نعمة العقل ذا الغبي يقول ام الامام الحسين فارسيه مايدري انا الامام الحسن والحسين من امه واحد وامه فاطمة الزهرة عليه سلام يا غبي والله شره مب عليك شرها على الي قالك هالكلام

  24. ٢٠
    عابرة سبيل

    استخفووو واقعدو

  25. ١٩
    حقيقة

    يا ريت تتخلون الشيعة في حالهم هل تعرضوا لكم في شعاركم عنكم شعيرة جهاد النكاح هل كانت موجودة على وقت النبي عندكم شعيرة رضاعة الكبير اوه ذي موجوده عندكم شعيرة الزواج العرفي خلو الناس في حالها تركوا الشيعة يا مفتنين حسابهم على الله وانتو يالسنة تفكرون روحكم الفرقة الناجية وانتو اللي تقسمون الجنة والنار

  26. ١٨
    غير معروف

    شيعيه وافتخر واللي موعاجبه ينقهر:
    انت هي ياالليلي قبل ان تطرح سؤالك افهم ان الحسينيات قامت ﻵجل احياءمصيبة اﻹمام الحسين عليه السﻻم وأهل بيته أجمعين فكيف تتواجد في زمن النبي والحسين عليه افضل الصﻻة وأزكى السﻻم حي يرزق

  27. ١٧
    بلدوزر

    قتلوا الحسين وعطشوه وقتلوا الرضيع و و و ومن امور تاريخيه لم يتسبب بها احد منى ولم نحضرها ولم نؤيدها وجميع ما ذكر واكثر يتجدد كل عام ويغرس في اذهان الاطفال فيكبرون حاقدين ويحملون الكره على المسلمين وهذا ما يرتد عليهم ايضا ثم يشتكون من الطائفية . ابدوا بأنفسكم اولا وتعقلوا وسف تجدون كل التقدير والاحترام. هذا البلد للجميع بشرط ان يسعوا الى بناءه و الحفاظ عليه كما ارواحهم

    تحياتي

  28. ١٦
    بلدوزر

    الشعائر دينيه اسلاميه فقط اما الاقتداء بالشخصيات الإسلامية فنعم حيث الاقتدار بالرسول الكريم عليه افضل الصلاة والسلام والخلفاء رضي الله عنهم وال بيته الاطهار .وهذا يجب ان يكون بشكل يومي وفي جميع سلوكياتنا حيث اخلاقهم وأديباتهم ومعاملتهم وليس في مناسبات سنويه.
    تحياتي

  29. ١٥
    محمد سعد

    لماذا لانرى هذا الحزن الشديد في وفاة الإمام علي رضي الله عنه وهو افضل من ابنه؟
    عاش الإمام الحسين رضي الله عنه بعد وفاة والده الامام علي رضي الله عنه 21 عام ولم يفعل له مافعلتم من الحزن وشق الجيوب والتطبير!!!!

    • ١٤
      غير معروف

      حتى لو رايت فلن يعير ذلك شيئا فهم عند وكغيرك مجرد مشركين وكفار

  30. ١٣
    بوصالح

    ياجماعه احمدوا الله انه انعم عليكم بالعقل وانكم خرجتم للدنيا بتربية آباء موحدين لله غير مبتدعين بدينهم وادعو لهم بالهدايه لطريق الحق لانهم فعلا سذج ومضحوك عليهم منذ نعومة اضفارهم بهذه الامور الخارجه عن الدين الصحيح لسيد البشر .. ووالله ان بينهم عقلاء لايؤمنون بتلك الافعال المقززه للفطره الاسلاميه وفيهم الكثير ممن هم طيبوا المعشر ونحن بالاحساء نرى منهم أخلاق عاليه جدا ولانبغضهم لانهم أخوة بالوطن

  31. ١٢
    ابن الاحساء

    ان فتوى عدم جواز التطبير قديمة جدا وبعض العلماء حرمها ولكن هناك ناس يعملونها تقليدا وتعبيرا عن شدة الحزن وهذه العادة جاءت اول مرة عندما اقاموا العزاء في العراق اناس يطلقون على انفسهم التوابون وهذه الفئة ظهرت في الكوفة بعد ظهور المختار الثقفي وصاح يا لثارات الحسين .ولكن عموما هذه العادة محرمة ومنهي عنها لدى جميع مشائخ المسلميت وعلمائهم. واما الحزن والجزع والبكاء وحتى اللطم فهذا لدى معظم العلماء كان فعله النبي صلى الله عليه واله وسلم على عمله الحمزة وعلى ولده ابراهيم حيث قال واننا عليك لمحزونون ياابراهم وكذلك عند موت زوجته السيدة خديجة سلام الله عليها.

  32. ١١
    احمد بن جاسم

    التطبير والموالد وأمثالها من البدع والخرافات التي ما أنزل الله بها من سلطان

  33. ١٠
    غير معروف

    صحيفة دائما ما تلعب على الوتر الفتنوي

    دائما لا يمر يوم الا وتضعون طرحا للتفرقة والفتنة
    ولهذا وكالعادة لن تضعو الرد

    ولكن على الاقل قراتم

    وهذا يكفي

  34. ٩
    حقيقة

    وين التعليق يالصحيفة الطائفية

  35. ٨
    بدون طائفيه

    ام الحسن والحسين فاطفه الزهراء …. بس الشيعه يحبون الحسين اكثر أو بلاصح الإيرانيين لأنه زوجة الحسين فارسيه لا اكثر فهمتو أو اعيد لذلك ماراح يطرون الحسن ابدا في كلامهم

  36. ٧
    محمد الشهري

    انا من الاحساء سني
    وساكن في المرقاب صراحه اخلاق الشيعة عسل معنا بس لو يتركون عاداتهم التطبير والضرب على انفوسهم
    يصير توب التوب.

  37. ٦
    تركي ال تركي

    اين عقولكم
    بس ارجو من صحيفة الأحساء نيوز عدم الاهتمام بهاذي الطقوس المجنونه مهو صاحيين ذولي

  38. ٥
    زائرابوسعود

    إنماء المؤمنين اخوه…وش الفايده من ذلك……عالم الغرب كله ديانات وعندهم طقوسه….وكل عايش ويحترم الآخرين .. واهم شي الاخلاق وحب الوطن???

  39. ٤
    عمر المناصير

    قال الله سُبحانه وتعالى…{قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالا}{الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعاً }الكهف104-105.. هذا هو الضلال بعينه وهؤلاء ضل سعيهم..فإيران دولة سُنية والذي جعلها دولة شيعية صفوية مجوسية هو إسماعيل الصفوي عليه من الله ما يستحق في القرن السادس عشر ..والتطبير أخذه الشيعة الذين صنعهم الصفويون من الأُمم الضالة الأُخرى وبالذات من مسيحيي القوقاز والذي أوجده الصفويون عليهم من الله ما يستحقون هذا العمل لا تقبل البهائم أن تقوم به والذي به شوهوا دين الله

  40. ٣
    عمر المناصير

    التطبير عمل قبيح والإسلام ودين الله بريئون من هؤلاء… قال الله سُبحانه وتعالى…{قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالا}{الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعاً }الكهف104-105.. هذا هو الضلال بعينه وهؤلاء ضل سعيهم..فإيران التي نبع منها التطبير دولة سُنية والذي جعلها دولة شيعية صفوية مجوسية هو إسماعيل الصفوي عليه من الله ما يستحق في القرن السادس عشر ..والتطبير أخذه الشيعة الذين صنعهم الصفويون من الأُمم الضالة الأُخرى وبالذات من مسيحيي القوقاز والذي أوجده الصفويون عليهم من الله ما يستحقون هذا العمل لا تقبل البهائم أن تقوم به والذي به شوهوا دين الله وهذا تخلف لم تُقم عليه أي من أُمم الأرض في هذا الزمن إلا هؤلاء الذين لا عقول برؤوسهم…كما أن التطبير وسيلة سهلة لنقل الأمراض الخطيرة كالإيدز والفيروسات كالإيبولا وغيرها…عند من يستخدمون نفس الأداة الحادة للتجريح

  41. ٢
    عمر المناصير

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(لتتبعن سنن من كان قبلكم حذو القذة بالقذة،حتى لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه) فما الفرق بين ما يقوم به الشيعة وبين ما يقوم به البوذيين والهندوس وأُمم الشرك والضلال

  42. ١
    عمر المناصير

    قال الحسين عليه السلام داعياً على الشيعة الذين خدعوه وخذلوه “اللهم إن متعتهم إلى حين ففرقهم فرقاً ، واجعلهم طرائق قدداً ، ولا ترض الولاة عنهم أبداً ، فإنهم دعونا لينصرونا ثم عَدَوْا علينا فقتلونا “الإرشاد للمفيد 241…و هو نفس ما قاله مسلم بن عقيل عندما خذله الشيعة و أسلموه للقتل، قال”اللهم احكم بيننا وبين قوم غرّونا وخذلونا” يقصد شيعة العراق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>