الخدمة المدنية تُحذِّر من محتالين يتصلون هاتفيًّا بطالبي الوظائف

الزيارات: 1408
التعليقات: 0
الخدمة المدنية تُحذِّر من محتالين يتصلون هاتفيًّا بطالبي الوظائف
https://www.hasanews.com/?p=6319472
الخدمة المدنية تُحذِّر من محتالين يتصلون هاتفيًّا بطالبي الوظائف
متابعات - الأحساء نيوز

حذّرت وزارةُ الخدمة المدنية المتقدمين لوظائفها من محتالين يتصلون ببعضهم هاتفيًّا، ويدعون أنهم موظفين بالوزارة، ويطالبون بمعلومات عن المتصل بهدف تعيينهم مقابل مبالغ مالية.

وأكد المتحدث الرسمي للوزارة، حمد بن إبراهيم المنيف، في بيان نشر على موقع الوزارة بشبكة الإنترنت، الخميس (8 أكتوبر 2015)، أن وزارة الخدمة المدنية لا تتواصل مع المتقدمين والمتقدمات للوظائف التي تُعلنها من خلال الاتصال المباشر أو الرسائل النصية من أرقام هواتف محمولة، إنما تتواصل الوزارة معهم من خلال وسائل الإعلام الرسمية، وموقعها الإلكتروني، أو الرسائل النصية من حسابها الرسمي فقط وأي اتصال يخرج عن ذلك ليس للوزارة علاقة به.

وأضاف المنيف أن الوزارة تلقت عده اتصالات من بعض المواطنين والمواطنات يُفيدون بأنهم تلقوا اتصالات هاتفية من أشخاص يدعون أنهم موظفين بالوزارة، ويطالبون بمعلومات عن المتصل بهدف تعيينهم ويطلبون مبالغ مالية، حيث سبق أن بادرت الوزارة بمخاطبة الجهات المختصة بشأن ما وردها من اتصالات الموطنين والتي أسفرت جهودهم عن القبض على أحد المتهمين والذي لا يمت للوزارة ولا لمنسوبيها بأي صلة، وأعلن ذلك في وسائل الإعلام من قبل شرطة منطقة الرياض في حينه.

وحذر المنيف من التعامل مع هذه الإعلانات المجهولة المصدر، مشيرا إلى أن الوزارة تسير وفق خطة سنوية محددة، تتم وفق الإعلان عبر القنوات الرئيسية فقط، ابتداء من بوابة الوزارة الإلكترونية، والصحف السعودية الرسمية.

واختتم المنيف تصريحه مشددا على أن حصول منتحل صفة موظف الخدمة المدنية على اسم وهاتف المواطن أو المواطنة لا يعني أنها مستخرجة من برنامج التوظيف «جدارة» بدليل طلبه لمعلومات كرقم السجل المدني والشهادة والتخصص وغيرها من المعلومات الشخصية، وقد يكون حصوله على الرقم والاسم من خلال البرامج المتوفرة بأجهزة الهواتف الذكية التي تمكن المستخدم من الحصول على هاتين المعلومتين، كما أن قرار التعيين لا يصدر من وزارة الخدمة المدنية إنما من الجهة التي سيعمل فيها المرشح، وذلك بعد استكمال كافة الإجراءات النظامية ومنها إجراء الكشف الطبي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>