“البخيتان” الحياة البرية ” لحظات تحبس الأنفاس في جنوب أفريقيا”

الزيارات: 2115
التعليقات: 0
“البخيتان” الحياة البرية ” لحظات تحبس الأنفاس في جنوب أفريقيا”
https://www.hasanews.com/?p=6280205
“البخيتان” الحياة البرية ” لحظات تحبس الأنفاس في جنوب أفريقيا”
يوسف الحسن - الأحساء نيوز

تحدث أحد المصورين المغرمين بتصوير الحياة البرية خلال محاضرةً ثقافية أنه خاض مؤخراً مغامرة العمر في أدغال جنوب أفريقيا من أجل تصوير الحيوانات المفترسة هناك، وأضاف جميل البخيتان في محاضرته التي ألقاها في منتدى بو خمسين الثقافي مساء الأربعاء الماضي الــ26 من شهر جمادى للعام 1436هــ ، وأدارها وليد بو خمسين أنه قطع آلاف الكيلومترات مع زميله ( عبدالغني الوحيمد ) جواً وبراً من أجل اقتناص لحظات مثيرة في محمية كروكر بارك .

وأضاف البخيتان – الذي طاف عددا من دول العالم من أجل التصوير – إنه تمكن من مشاهدة وتصوير الدماء تقطر من أفواه الأسود بعد افتراسها لمجموعة من الأبقار الوحشية ( بينما كان في سيارة شبه مغطاة ) تخللتها لحظات حبست فيها الأنفاس في صراع من أجل البقاء  . كما اشتم بقوة رائحة الموت عندما عبر فيل بالغ الضخامة وخلفه فيلة صغار الشارع الذي يمرون به ، حيث كان الفيل متأهبا للهجوم دفاعا عن صغاره ، وكان بإمكانه أن يمسك بالسيارة ويقذفها بعيدا وكأنها لعبة صغيرة .

وقال المصور جميل – الذي درب مئات المصورين في كل من المملكة وسلطنة عمان التي يتردد عليها كثيرا – إن مصور الحياة البرية بحاجة إلى ثلاثة أمور في رحلته : 1- كاميرات خاصة يمكن تبديل عدساتها 2- عدسات قوية يمكن أن تفوق أوزانها أوزان الكاميرات وتزيد أسعارها أسعار الكاميرات نفسها 3- حوامل قوية يمكنها أن تتحمل عشرات الكيلوغرامات . وأضاف بأن بعض المتخصصين في التصوير يستخدم أحيانا روبوتات خاصة للتصوير يتم التحكم فيها عن بعد وذلك للوصول إلى مناطق خطرة ، وأنه شاهد مرة فلما لأسد ضخم يعض على كاميرا متحركة محاولا التهامها عندما رآها تتحرك .

وقال البخيتان إنه قضى أربعة أيام رائعة في محمية يبلغ طولها 350 كم وعرضها 60 كم – مجهزة للإقامة ويتشدد القائمون عليها في الحفاظ على البيئة – إن تصوير الحيوانات والطيور البرية بحاجة إلى أناة وصبر وقد يقضي المصور أياما وأيام دون أن يقتنص صورة جميلة ، بينما قد يحالف الحظ هاوي تصوير ويلتقط صورا رائعة لا يحلم بها حتى المحترفون ربما بسبب صدفة .

وفي ختام محاضرته التي حضرها عدد كبير من المصورين – بينهم جمع ممن دربهم على التصوير – قال المصور الذي يعشق الطبيعة العمانية – إنه يدعو المصورين ( هواة ومحترفين ) وحتى عامة الناس إلى الخروج من محيطهم المحدود والانطلاق إلى آفاق مفتوحة في تصوير الطبيعة والجبال والمحميات الطبيعية في أنحاء العالم لما لذلك من آثار ايجابية على نتاجهم الفني وحتى على حالاتهم  النفسية.

بعدها أجاب المصور المحترف جميل البخيتان عن أسئلة الحضور قبل أن يتم التقاط الصور التذكارية للحضور .

 

تصوير :محمد العبدي وعلي البخيتان

 

 

1K1B2057 1K1B2058 1K1B2085 1K1B2086 DSC_8807 DSC_8812 DSC_8814 PW0A1015 ss zxx

 

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>