المتحدث العسكري يؤكد: مصنع الألبان أصيب بقذائف الحوثيين

الزيارات: 2026
التعليقات: 0
المتحدث العسكري يؤكد: مصنع الألبان أصيب بقذائف الحوثيين
https://www.hasanews.com/?p=6275776
المتحدث العسكري يؤكد: مصنع الألبان أصيب بقذائف الحوثيين
متابعات - الأحساء نيوز

دعا المستشار بمكتب وزير الدفاع العميد ركن أحمد عسيري جميع الضباط والأفراد بالجيش اليمني إلى عدم التعاون مع المليشيات الحوثية والعودة والإلتفاف حول قيادتهم الشرعية ضد من اختطفوا البلد، مؤكداً أنهم الآن يعرضون حياتهم للخطر، سائلاً الله أن يشفي من أصيب وهو مجبر ويرحم من توفي.

ووجه رسالة أثناء الإيجاز الصحفي لعمليات عاصفة الحزم اليوم إلى الجمعيات أو المؤسسات الإغاثية مفادها، أن أحد مراحل العملية هو تقديم الدعم الإنساني للمواطن اليمني والقوات اليمنية وإلى جميع أطياف المجتمع بدون تفرقة، سواء كانت من الذين ينتمون إلى المذهب الحوثي ولكن ليسوا من ضمن الميلشيات، أو جميع أطياف المجتمع، ولكن ظروف العمليات الآن تحتم إيجاد البيئة المناسبة للجمعيات الإغاثية حتى تتواجد على الأرض، وعلى ذلك فرق العمل للتحالف تتواصل مع الجمعيات لإعطائهم الآلية المناسبة، والعمل على جدولتها ضمن إطار العمليات العسكرية حتى يتم التأكد أنها تصل إلى اليد الصحيحة والأشخاص المحتاجين، وليس للجمعات الإرهابية.
وأكد عسيري أن التحالف قائم على هدف نبيل، وهو إغاثة الشعب اليمني وإعادة الشرعية، لذلك جميع الأعمال مدققة وتتم بعد التأكد أن الأهداف تابعة للمليشيات الحوثية لذلك لن يكون هناك أي تجاوز قد يضر بالمدنيين.
وكشف عسيري أنه حسب المعلومات الاستخباراتية أتضح أن الضحايا الذي وقعوا داخل مصنع الألبان أو معسكر المزرق في حرض، استهدفوا من قبل الحوثيين باستخدام قذائف الهاون وصواريخ الكاتيوشا.
وأوضح عسيري أن قوات التحالف استهدفت اليوم محطة للوقود يستخدمها الحوثيون للتزود بالوقود، وكذلك استهدفت عدداً من المستودعات للصواريخ البالستية والذخيرة والمواد العسكرية.
وشدد عسيري أنه خلال السبعة أيام الماضية لم يظهر في العمليات أي استهداف من قوات التحالف داخل المجمعات السكنية، كما أن السفن والطيران التابع للقوات البحرية يراقب بشكل دقيق الموانئ اليمنية والجزر.

نقاط هامة قالها المتحدث باسم تحالف (عاصفة الحزم):
* السفن الحربية تراقب السواحل اليمنية
* المدفعية السعودية تمنع الحوثيين من الاقتراب من الحدود
* الحوثيون انصار صالح يسعون لنقل المعارك إلى داخل المدن

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>