عاصفة الحزم نهضة أمة

الزيارات: 4680
1 تعليق
https://www.hasanews.com/?p=6274972
عاصفة الحزم نهضة أمة
عبد الحميد الملحم

يحدثنا التاريخ عن اليمن السعيد وعن سفوح الجبال التي تحيط بالجمهورية اليمنية حيثُ تنمو إحدى أشهر أنواع نبتات القهوة الأفضل في العالم ويعيش في هذه الجمهورية قرابة ٢٦،٥ مليون يمني معظمهم يمتهنون بالزراعة بشكل عام وبتربية نبتة القات بشكلٍ خاص النبتة الأكثر مديحا ورواجاًً في البلاد حركة أنصار الله هي حركة سياسيةزيدية شيعية مسلحة تتخذ من صعدة في اليمن مركزاً رئيسياً لها ، عُرفت باسم “الحوثيين” نسبة إلى مؤسسها حسين الحوثي الذي قتل على يد القوات اليمنية عام 2004 ويُعد الأب الروحي للجماعة ، تأسست الحركة عام 1992 تنتمي قيادة وأعضاء الحركة إلى المذهب الزيدي من الإسلام ثم مالبث أن تحولوا للمذهب الشيعي واعلنوا الولاء لإيران ويبدوا أن إيران قبلت ولائهم ودعمتهم دون التدقيق في دقة التزامهم بالمذهب الشيعي الذي تدين به ، بدأ الصراع بين الحوثيين وعلي عبد الله صالح ولم يكن صراع قبائل مختلفة ، بل أصبح يُشكل تحدياً طائفياً ومظهر محلي من مظاهر الهلال الشيعي العابر للقوميات في الوطن العربي
تحول التمرُد والمواجهات المتقطعة إلى صراع مستمر بينهم وبين علي عبد الله صالح وعلي محسن الأحمر من 2004 وحتى 2011 ، واشتبكوا مع القوات السعودية عام 2009 في ما يُعرف بمعركة الحد الجنوبي ، معظم القتال كان متركزاً في صعدة ولكنه انتقل إلى مناطق أخرى في محافظة عمران ومحافظة الجوف ومحافظة صنعاء ، قائد حركة التمرد حالياً هوعبد الملك الحوثي ، اتهمتهم حكومة هادي وحزب التجمع اليمني للإصلاح والسعوديةومصادر أمنية أمريكية بتلقي الدعم المالي والعسكري من جمهورية إيران واندلعت إشتباكات مسلحة بينهم وبين أطراف مرتبطة بحزب الإصلاح بلغت ذروتها عام 2013 – 2014 تسبب الصراع مع الحوثيين بمقتل أكثرمن 20 الف جندي و10 آلاف جندي مصاب ومعاق ومقتل 30 الف من المدنيين ونصف مليون من المهجرين والنازحين قسراً الذين ‏شردتهم حروب الحوثيين و6 آلاف منشأة حكومية مدمرة ، ‏بينها 400 مسجد ومدرسة تحفيظ القرآن الكريم ، وسجلت المنظمات اليمنية والدولية 13905 حالات انتهاك ، تعرض لها مدنيون في ‏محافظتي ‏صعدة وحجة على يد جماعة الحوثيين، بينها 655 حالة قتل ارتكبها الحوثيون، بينهم 59 طفلا ‏و48 ‏امرأة ، بحسب التقارير الصادرة عن منظمة «وثاق للتوجه المدني»
ويحدثنا الواقع اليوم عن تحول اليمن إلى دولة أخرى تخلى عنها الغرب لصالح الإسلام المتطرف ، إن ماجرى ويجري من سلسلة الأحداث العنيفة في اليمن هو المحرك الأساسي للتعاون والتحرك العسكري بين السعودية ودول الخليج ومصر فهي تشعر أن الخطوات الإيرانية باتت واضحة ومكشوفة في هذا البلد ، وفي وقت فهمت الدول الخليجية والعربية التغيير نحو الأسؤ في الإستراتيجية الأمريكية نحوها ومعناها التضحية بها من قبل أوباما لصالح الحليف الإيراني ، ولهذا قامت المملكة العربية السعودية بتحالفات جديدة عربية وإسلامية سريعة ومفاجئة تحت لواء قوة دفاع مشتركة ، تأتي عاصفة الحزم لتضع الأمة في مواجهة مستقبلها وتعيد إليها بريق النهضة القومية العربية دون الإعتماد على أحد !
قبل أسابيع سمعنا تصريحات إيرانية تشمئز لها النفوس من قبيل ( أننا نتحكم بأربع عواصم عربية ، وبغداد عاصمة الإمبراطورية الفارسية ، والبحرين محافظة إيرانية ) وغيرها من عشرات التصريحات الإستفزازية المُهينة للأمة العربية ، لذلك جاءت عاصفة الحزم المباركة قاصفة لإحلام الفرس وأذنابهم وقاطعة لأذرعهم النتنة والتي عاثت في اليمن فساداً وترويعاً وتخريباً

الحرب ليست بالضرورة مواجهات عسكرية دائمة بل هي واسطة تستخدم فيها القوة لتطويع إرادات كامنة ، أو تنفيذ استراتيجيات العزل للمخربين ، أو فك ارتباط فاسد لقوميات ومذاهب فاسدة متجاورة .

كاتب صحفي
عضو جمعية المغردين العرب

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    ام البنين

    كلام في الصميم اللهم رد كيدهم في نحورهم

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>