تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

الفئة المنحرفة الفضل لا تعرفه

الزيارات: 3509
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6272129
الفئة المنحرفة الفضل لا تعرفه
عبداللطيف الوحيمد

كل ذي نعمةٍ محسود والمملكة محسودة من قبل أعدائها على نعمٍ كثيرةٍ لا تنعم بها سواها من دول العالم وقد يكون العداء لها نابع من الحسد والمؤسف أن يكون العداء والاعتداء والعدوان من بعض أبنائها الخونة ومن الناطقين بالعربية والمتمسّحين بمسوح الإسلام الذي هو منهم براء لأنه لا يجيز قتل المسلم بل يعد قتله أعظم من زوال الدنيا ومن زوال الكعبة كما قال الرسول عليه السلام: (إن زوال الدنيا أهون عند الله من قتل مسلم) وفي حديثٍ آخر: (إن قتل المسلم أعظم عند الله من زوال الكعبة).

وهذه الشرذمة الضالة والمنحرفة عن منهج الإسلام القويم تقتل من ينطق بالشهادتين وبأشنع صور القتل وهي النحر كنحر الشاة دون رحمةٍ ولا شفقةٍ ولا خوفٍ من الله جل وعلا بل يتم ذبح الإنسان على مرأىً من جاره في مكان القتل وحمل رأسه المقطوع إليه لكي يراه قبل نحره مع الاستمتاع بعملية الذبح وتصويرها وتوثيقها وبثها في مواقع التواصل الاجتماعي ليراها العالم بأسره وكذلك تقطيع الأيدي بمجرد التهمة التي لا تسندها الأدلة والقرائن والبراهين وتعويد الأطفال على فعل أشنع صور العنف مع المتهمين.

فياليت المخدوعين من الشبان الحمقى والمغرر بهم الذين يعادون ولاة الأمر ويحرضون الآخرين عليهم يعون ويفهمون ويعرفون حقيقة هذه الفئة الفاسدة ويدركون خطورتها على الإسلام والمسلمين وعلى بلادهم الآمنة والمطمئنة ويدركون ماهم فيه من نعمةٍ عظيمةٍ في ظل قيادةٍ رشيدةٍ لن يجدوا في كامل الكرة الأرضية كعدلها واستقامة منهجها وكرمها وفضائلها الكثيرة على الشعب والوطن وحرصها على مصلحتهما.

والله نسأل أن يجنبنا كيد الأعداء ويرده في نحورهم ويديم علينا نعمة الأمن والأمان والاستقرار ويحفظ لنا ولاة أمورنا من كل شرٍ ومكروه ويعيننا على خدمتهم وخدمة بلادنا ورد جميلها الذي يطوّق أعناقنا والذود عن حياضها وحماية ذمارها وأن يبعدها عن الفتن ما ظهر منها وما بطن بُعد المشرق عن المغرب.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>