تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

أصبوحة حوارية بجامعة الملك فيصل

(افتح كتابك .. ترى العالم )‎

الزيارات: 1723
1 تعليق
(افتح كتابك .. ترى العالم )‎
https://www.hasanews.com/?p=6269545
(افتح كتابك .. ترى العالم )‎
متابعات - الأحساء نيوز

تحت شعار (افتح كتابك…ترى العالم) أحيت عمادة شؤون المكتبات بجامعة الملك فيصل بالتعاون مع نادي نوافذ للقراءة أصبوحة حوارية يوم الثلاثاء 19-5-1436هـ بمقر المكتبة المركزية بالمدينة الجامعية حيث تميز ذلك الصباح بعدد من الزيارات لوفود طلابية مؤكدة تلك العلاقة الحتمية بين الطالب والكتاب .

وانطلاقاً من تلك العلاقة أتت الأصبوحة حول كتاب ( الفلك : رؤية أدبية ) لمؤلفه الدكتور محمد بن أحمد الدوغان الذي تميز بانفتاحه الأكاديمي والأدبي على ما يستجد من علوم وفنون ، فخرج الكتاب بنسخة فاخرة مطرزة بكثير من الصور المعضدة لما يتناوله الكتاب، وقد أدار الحوار نائب مدير إدارة البث الفضائي بالجامعة الأستاذ عبدالملك الطلحة الذي أثار عدداً من التساؤلات حول الكتاب ، وكانت تلك التساؤلات محاور للنقاش انطلاقاً من عتبات الكتاب بعناية المؤلف بالصورة مروراً بعدد من القضايا منها التبويب المستحدث في الكتاب بمراصد وآفاق خلافاً لما هو مألوف في التأليف الأدبي ، وختاماً بالوقوف على نماذج منتقاة من الكتاب .

وقد تداخل عدد من الحضور مع المؤلف الذي تميز بثرائه المعرفي في الحقلين الأدبي والفلكي فالأول جاء جراء تخصصه والثاني أتى وراثة عن جده لأمه وكثرة بحثه واطلاعه وحبه لهذا الجانب دربة وعناية ، ولذا تميز الحوار بحميمية بالغة بين الحضور والمحاضر ، فأثار الأستاذ سعود الثنيان قضية عناية الأوائل بالفلك ، وأشار الأستاذ عبدالوهاب الحربي إلى غرابة معرفة الأوائل لتلك القضايا الفلكية الدقيقة ، وبقاء عدد من التساؤلات حتى يومنا هذا حول دوران الأرض من عدمه ؟! وكما توقف الشاعر يحيى العبداللطيف على عدد من الأبيات الشعرية الراسخة في ذاكرة الناس ، ونوّه إلى الالتفات المبكر للشعر نحو حقائق علمية حديثة ، وختم المداخلات المشرف على نادي نوافذ للقراءة الأستاذ محمد البشير بالإشارة إلى عناق العلوم والفنون ومدى عناية المؤلف بهذا الجانب ، واتخاذه مسلكاً له في عدد من بحوثه الدقيقة .

وفي الختام أقيم حفل توقيع للكتاب ، تناول فيه الحضور نسخهم موقعة من المؤلف ، ونوه  سعادة عميد شؤون المكتبات الدكتور صلاح الشامي بأن هذا اللقاء باكورة لعدد من اللقاءات التي من شأنها تواصل رواد المكتبة مع المؤلفين .

 

4320 (1) 4360

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    ابوعبدالمجيد الطيار

    كم وددت أن أحضر هذا اللقاء لولا انشغالي
    كم اعشق هذا النوع من الحوارات
    كم أعز وأحب هذا الأديب
    الذي يتحفنا دوما بالجديد

    أحييك ياأباقصي واتمنی لك مسيرة تأليف مزدهرة … وفقك الله وسدد علی طريق التأليف خطاك

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>