تأكيدًا للريادة

بالصور .. الأحساء نيوز تُتوّج بجائزة “إثراء الإنتاج الإعلامي” بحضور “وكيل الأحساء” الجعفري

تحت رعاية محافظ الأحساء وبحضور وزير الزراعة

أرامكو السعودية وهيئة الري بالأحساء تطلقان غداً فعاليات الورشة العلمية

الزيارات: 1284
التعليقات: 0
أرامكو السعودية وهيئة الري بالأحساء تطلقان غداً فعاليات الورشة العلمية
https://www.hasanews.com/?p=6235627
أرامكو السعودية وهيئة الري بالأحساء تطلقان غداً فعاليات الورشة العلمية
محمد حسين - الأحساء نيوز

 

تنطلق صباح غدٍ الأربعاء فعاليات الورشة العلمية البيئية الاقتصادية التي تنظمها أرامكو السعودية وهيئة الري والصرف بالأحساء تحت عنوان “المخلفات الزراعية وحماية البيئة.. فرص اقتصادية واعدة”، وتستمر يومين، بفندق الأحساء إنتركونتننتال، تحت رعاية  صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي، محافظ الأحساء.

وتركز هذه الورشة العلمية على تعزيز مفهوم إعادة تدوير المخلفات الزراعية والاستفادة منها، حيث سيشارك فيها متخصصون أكاديميون وشركات متخصصة  في إعادة تدوير المخلفات الزراعية.

وبهذه المناسبة أعرب المدير التنفيذي لأعمال الزيت في منطقة الأعمال الجنوبية في أرامكو السعودية، المهندس بدر بن فهد القدران عن شكره وتقديره لسمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي على رعايته الكريمة لفعاليات هذه الورشة العلمية التي تحتضنها محافظة الأحساء، بما تمثله كأكبر واحة في العالم وأكبر عاصمة للتمور وزراعة النخيل. كما عبر عن شكره لمتابعة واهتمام معالي وزير الزراعة، الدكتور فهد بن عبدالرحمن بالغنيم، بهذه الورشة العلمية.

وقال المهندس بدر القدران:” يشكل اهتمام أرامكو السعودية في حماية البيئة وتطوير اقتصادياتها على المستوى الوطني واحداً من أهم قيم الشركة التي تعتز بها، والذي له انعكاس كبير تعود جذوره إلى تاريخ عريق وضع الشركة في مكانة الريادة الوطنية في دعم القطاع الصناعي المتخصص في مشاريع إعادة التدوير لحماية البيئة وإنتاج منتجات جديدة من هذه الصناعة التحويلية ترفد الاقتصاد الوطني وتدعم جهود حماية البيئة في آن معاً، الأمر الذي يعزز تلك الجهود ويحفز دخول المزيد من المستثمرين إلى هذا المجال وإثرائه.”

محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود لهذه المناسبة و كذلك حضور معالي وزير الزراعة الدكتور فهد بن عبدالرحمن بالغنيم مما يعد دعماً قويا لفعاليات الورشة وأطروحاتها التي استقطبت الكوادر المؤهلة من المتحدثين والعارضين ومن جانبه ثمن سعادة مدير عام هيئة الري والصرف بالأحساء، المهندس أحمد بن عبدالله الجغيمان رعاية صاحب السمو للمشاركة بالطرح والمناقشات والتي تسعى الورشة من خلالها إلى تحقيق التعاون الذي يضمن النجاح لهذه المبادرة المشكورة من أرامكو السعودية استشعاراً لمسؤولياتها الاجتماعية الواسعة.
وأشار الجغيمان إلى أن هيئة الري والصرف بالأحساء تستشعر الآثار المترتبة على إهمال الاستفادة من المخلفات الزراعية حيث تمثل عملية جمع ونقل هذه المخلفات أعباء مالية وجهود مكثفة فالهيئة ترتبط بجملة عقود لهذا الغرض في مناطق خدماتها تصل تكلفتها إلى 22 مليون ريال , مؤملاً سعادته في أن تحقق الورشة الهدف ويصار إلى بناء قناعات مثمرة لدى المستثمرين للاستفادة من هذه الموارد ” المخلفات الزراعية “. كما قدم الجغيمان شكره لكل المشاركين في هذه الورشة وأعمالها.
على الصعيد ذاته أوضح الدكتور يوسف الفهيد، منسق اللجنة العلمية أن الورشة استقطبت عدداً من الأوراق البحثية من أرامكو السعودية وجامعات الملك فيصل، والملك سعود، وجامعة الإمام، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ومركز أبحاث النخيل والتمور. بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الأوراق العلمية من بريطانيا وكندا والهند.
وبين الفهيد أن الأوراق العلمية ستناقش مجتمعة الآثار السلبية الناتجة عن الطرق التقليدية المستخدمة في التخلص من المخلفات الزراعية، وستستعرض الطرق الحديثة الصديقة للبيئة في إدارة وتدوير المخلفات الزراعية. كما ستعرض عدداً من التجارب العالمية الرائدة في مجال تدوير المخلفات الزراعية، وكذلك التشريعات والقوانين الدولية في مجالات تدوير ومعالجة المخلفات الزراعية، كما ستسلط جلسات الورشة العلمية الضوء على الفرص الاستثمارية المتاحة، تشجيعاً للقطاع الخاص للاستثمار في مجالات إعادة تدوير المخلفات.”
تجدر الإشارة إلى أن محاور جلسات يومي الورشة العلمية الأربعاء والخميس ستدور حول ستة موضوعات هي؛ واقع تدوير المخلفات الزراعية في المملكة، والآثار البيئية السلبية الناتجة عن التخلص من المخلفات الزراعية بالطرق التقليدية، والتجارب المحلية والدولية الرائدة في الإدارة المتكاملة للمخلفات الزراعية، والفرص الاستثمارية والإقتصادية الواعدة في مجال تدوير المخلفات الزراعية، والإقتصاديات والتشريعات الدولية من إعادة تدوير المخلفات الزراعية، والآليات الإقتصادية والتشريعية لتحقيق الإستدامة في الإدارة البيئية للمخلفات الزراعية.”
يشار إلى أن المخلفات الزراعية تعد من المصادر الطبيعية المهمة، ويمكن الحصول على قيمة مضافة من خلال تدويرها وفي حالة عدم الاستفادة من المخلفات الزراعية فإنها تصبح مصدراً من مصادر تلوث البيئة، حيث يؤدي تعفن المخلفات الزراعية.

وأضاف القدران: “إن خبرات أرامكو السعودية العلمية في مجال دعم البيئة الزراعية في الأحساء والعناية بالغطاء النباتي في بقية مناطق أعمال الشركة ودراسات أثرها البيئي، كان لها دور كبير في تنفيذ هذه المبادرة التي تسهم من خلالها في تحسين الواقع البيئي للتعامل مع المخلفات الزراعية.”

الحتمي إلى تكون البكتيريا والحشرات والقوارض في مصارف مياه الري و الأمطار ومصبات الأودية مؤدياً إلى تلوث التربة والمياه الجوفية التي تعتبر من أهم مصادر المياه المستخدمة في البلاد.
ويسهم غاز الميثان المتولد من تعفن المخلفات الزراعية في ظاهرة الاحتباس الحراري بنسبة توازي 22 ضعف غاز ثاني أكسيد الكربون. وتشارك أرامكو السعودية في العديد من الجهود الرامية إلى حماية البيئة والصحة العامة ونشر الوعي البيئي، حيث يأتي تنظيم هذه الورشة العلمية انعكاساً لجانب من هذه الجهود الحثيثة والجادة التي تبذلها المملكة من خلال الجهات العلمية والصناعية والبحثية، حيث تقدم أرامكو السعودية بالتعاون مع هيئة الري والصرف بمحافظة الأحساء، وبمشاركة العديد من الجهات المعنية هذه الورشة العلمية.
وتشكل تجربة أرامكو السعودية الرائدة في إعادة تدوير النفايات، واحدة من نقاط القوة التي تجعل الاستفادة من هذه الخبرة العريقة في صناعة إعادة تدوير النفايات والتي بدأت منذ أكثر من عشرين عاماً مطلباً عند الحديث عن المخلفات الزراعية واقتصاديات رفعها وإعادة تدويرها تجنباً لأضرارها بشكل يعزز الجدوى الاقتصادية للمستثمرين الزراعيين، ويفتح المجال لمستثمرين جدد في مجال تدوير النفايات لتكون جزءاً من صناعات تحويلية أخرى، وتحقق بذلك قيمة مضافة للاستثمار الزراعي الأساسي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>