كل شي أنهار إلاَّ أعصاب حرامية المشاريع ..!

الزيارات: 4030
التعليقات: 0
كل شي أنهار إلاَّ أعصاب حرامية المشاريع ..!
https://www.hasanews.com/?p=49226
كل شي أنهار إلاَّ أعصاب حرامية المشاريع ..!
سالم محمد المري

لازلنا نذكر حين كنا أطفالاً كم كنا نفرح بنزول المطر, و كم كانت سعادتنا  وقتئذٍ و نحن نرقب هطوله من نوافذ منازلنا و نحن نغني (يا مطرة رخي رخي ) و كأنه كان احتفالا ننتظره بل ونصلي صلاة الاستسقاء لينعم الله علينا بتلك النعمة .
ذكريات جميلة تحولت اليوم إلى واقع أليم شهدته بلادنا منذ أيام و لا حول ولا قوة إلا بالله ..سيول أغرقت البلاد و خسائر في الأرواح و انهيار لمنشآت و مبانٍ وانجراف لمئات السيارات ..وضع مأساوي لم تشهده مملكتنا منذ سنوات و لم يتوقع أحد حدوثه بهذه الصورة خاصة وأن تلك الأمطار لم تكن فوق المعدل الطبيعي بل كانت أقل من معدل الكوارث فلماذا حدث كل هذا بسبب هطول الأمطار؟
لماذا انهارت بوابة الممر الخارجي لبوابة صالة كبار الزوار بمطار الأحساء ؟؟
لماذا انهار كوبري الثمامة بالرياض الذي لم يتجاوز عمره الثلاث سنوات ؟؟
لماذا انهارت صالة مطار الملك فهد بالدمام بهذا الشكل الذي رأيناه ؟؟
لماذا تحول مطار حائل إلى بركة سباحة ؟؟
لماذا امتلأت الأنفاق بالمياه؟
لماذا تحولت شوارعنا و أحيائنا إلى أنهار سببت شللاً تاما في الحركة المرورية واحتجاز مئات المواطنين و المقيمين في أماكن حبستهم السيول فيها قبل أن ينقذهم الدفاع المدني ؟
كيف يحدث كل هذا في دولة بثقل المملكة العربية السعودية ذات المركز السيادي والسياسي وذات الثقل المالي والتي تعتبر من أغنى دول العالم ؟ أهذا هو مستوى البنية التحتية لبلادنا ؟ كيف تنهار مشاريع و مطارات بهذا الحجم و معظمها حديث البناء ؟
هل سيمر كل ما حدث مرور الكرام دون حساب أو عقاب ؟
ما حدث ليست مسئولية شخص واحد و لا وزارة واحدة  بل مسئولية وزارات و هيئات و مؤسسات يعمل بها ألآلاف الموظفين ..مسؤولية وزارة التخطيط ووزارة الأشغال ووزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة المواصلات و الطرق ووزارة التعليم وكذلك أمناء المناطق و كل مسئولي المحافظات التي وقع بها ما وقع .

 

كيف تسَّلم المسئولون تلك المشاريع ذات التكاليف الباهظة و التي أنفق عليها مليارات الريالات لتنهار مع أول عاصفة تمر بالبلاد ؟؟
وكيف وصل بنا الفساد إلى حد المخاطرة بأرواح الناس وهم يعلمون الطبيعة المناخية و الجغرافية  لبلادنا ؟ أين احتياطات الأمان المعمول بها في الدول التي يتوقع بها حدوث مثل هذه الكوارث ؟
وليست المرة الأولى فقد سبقتها كارثة سيول جدة قبل ثلاث سنوات والتي راح ضحيتها المئات من الأرواح و لم يتغير شيئاً .. فالضحايا في القبور والمتسببين في موتهم يرتعون ويمرحون حتى الآن ..؟
 وهاهي تعود المأساة مرة أخرى الآن ؟؟
ألا يعلم  هؤلاء المسئولين أن الدول التي بثقل المملكة تقوم ببناء شبكات لتصريف مياه السيول في المناطق التي تحدث بها السيول بشكل متكرر حتى لا تغرق بهذه الصورة ؟؟
هل فكر أحدهم بذلك ؟ هل يوجد ببلادنا هيئات لإدارة الأزمات و مواجهتها و إيجاد حلول لها حتى يطمئن المواطن أن ما حدث سيكون درسا مستفادا ؟
أتمنى أن تلك المأساة التي وقعت ببلادنا تدق ناقوس الخطر لوجود فساد و إهمال في بناء المنشآت و كذلك تجعلنا نبدأ من الآن في التفكير بما فيه الحل للتصدي لهذه المشكلة ..حفظ الله بلادنا من كل سوء .. 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>