ما لزماننا عيب سوانا .‎

الزيارات: 2724
التعليقات: 0
ما لزماننا عيب سوانا .‎
https://www.hasanews.com/?p=47004
ما لزماننا عيب سوانا .‎
العنود البكر
 
 
سئمت التحدث عن الحياة وتفاصيلها بالرغم من ان الحياة لا تملك الصلاحية في ان تؤذينا
 
مع ذلك نحنُ نُحملها كُل شيء عندما نكتئب نقول " آه هذه الحياة " وعندما نُخدع نقول " الحياة مالها امان"  .
 
نُحملها على عتاقها مالا ذنب لها فيه العيوب ليست في الحياة .. بل فينا نحن.
 
كما قال الامام ألشافعي (نَعِيبُ زَمَانَنَا وَالعَيْبُ فِينَا وما لزماننا عيبٌ سوانا).
 
البشر الذين يتسكعون في كبد الحياة يثيرون فيها كل الاشياء البشعة والسيئة
 
البشر هم من يخونون , يخدعون , يكذبون , يراوغون , يمارسون الوقاحة و الفضاضة بشكلً وضيع حولوا حياتنا لرواية بائسة وصارت اوجاعنا جميعها بلا استثنى وريثة من رحم البشر .
 
كُنت افكر على مضض حتى توصلت لان سبب بؤس الحياة هي صفات البشر وفطرتهم الاجتماعية التي تربوا عليها جعلت منهم اشخاص مليئين بالفضاضة لوثوا منتزهات ارواحنا وطهر قلوبنا وشوارع افكارنا .
 
لو فكرنا بطيش وتمرد للحظة بأن تُزهق كل الارواح التي تلوث الحياة بالذنوب
 
*هل سبقى او تذر من الارواح احد ؟
 
أظن بأنها لن تبقي احد ؟
 
الحياة فُرضنا نحن عليها بامر الله وكل ما اخبرنا بها الله عنها بأنها قصيرة , وأنها ممر وليست مقر , وأنها دار للحصد من اجل الفوز بالجنة … وغيرها من الاشياء الواقعية
 
التي يصدقها العقل الواعي والعقل الذابل أيضاً .
 
لنكف عن القاء التهم عليها وتحميلها مالا ذنب لها فيه لو كانت الحياة ناطقة  لشكتنا لتحاكمنا وتقاضينا .. لما نُلقيه عليها من احكام بالزور و كذب و تزييف
 
نصيحة على الهامش : لا نحتاج لإصلاح الحياة بل نحتاج لإصلاح انفسنا .. قول الشافعي صح جميعهُ وبالذات قولهُ : ما لزماننا عيب سوانا .
 
 
 
للكاتبة : العنود البكر

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>