الشورى يعدل إحدى مواد نظام الضمان الصحي التعاوني .

الزيارات: 1269
التعليقات: 0
الشورى يعدل إحدى مواد نظام الضمان الصحي التعاوني .
https://www.hasanews.com/?p=3936
الشورى يعدل إحدى مواد نظام الضمان الصحي التعاوني .
admin
فارس السياف ( الأحساء نيوز )

صوت مجلس الشورى، بالموافقة بالأغلبية على تعديل المادة الرابعة عشرة من نظام الضمان الصحي التعاوني، قدمها رئيس اللجنة الدكتور محمد الشريف.
وأصبح نص المادة بعد التعديل: \"إذا لم يشترك صاحب العمل في الضمان الصحي التعاوني أو لم يقم بدفع أقساطه عن العامل لديه ممن ينطبق عليه هذا النظام وأفراد أسرته المشمولين معه بوثيقة الضمان التعاوني أو لم يمكن عامليه من الاستفادة من الخدمات الصحية التي توفرها الوثيقة ألزم بدفع جميع ما كان يفترض أن يتحمله من أقساط إضافة إلى دفع غرامة مالية لا تزيد على قيمة الاشتراك السنوي عن كل فرد مع جواز حرمانه من استقدام العمالة لفترة دائمة أو مؤقتة عند عدم استجابته للإنذار الخاص بذلك، وتحدد اللائحة التنفيذية الجهة التي تدفع إليها الأقساط الواجبة السداد في هذه الحالة\".
إلى هذا، وأشاد مجلس الشورى بما حملته الميزانية العامة للدولة من أرقام تاريخية تعد الأضخم في حجم الإنفاق الحكومي، منذ تأسيس المملكة العربية السعودية.
وعبر المجلس عن تقديره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، على حرصه على الاستمرار في تعزيز مسيرة التنمية المستدامة بتوجيه الموارد للإنفاق على الجوانب الأكثر دعماً للنمو الاقتصادي وللتنمية وتعزيز جاذبية اقتصادنا الوطني للاستثمار.
وهنأ المجلس الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام ، والأمير نايف بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية والشعب السعودي بمناسبة صدور الميزانية الجديدة.
ورأى المجلس أن تخصيص أكثر من 137 مليار ريال في الميزانية الجديدة لقطاعات التعليم وتدريب القوى العاملة، إنما هو استثمار في الإنسان الذي هو محور التنمية وهدفها، واستمرار لنهج خادم الحرمين الشريفين في إعطاء التنمية البشرية الأولوية، والرفع من كفاءتها عبر تطوير التعليم العام والتوسع في افتتاح الجامعات بمختلف مدن المملكة ومحافظاتها، والاهتمام بالتدريب والبحث العلمي لمواكبة تطورات العصر الحديث.
واعتبر المجلس تفاصيل الميزانية التي تستهل بها الدولة الخطة التنموية التاسعة حافلة بالكثير من المؤشرات الاقتصادية المبشرة لتعبر عن ثبات اقتصاد الدولة وترسم ملامح الأولوية وتعزز نتائج الإنجازات بالأرقام.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>