مدرسة الهفوف الأولى والدكتور

الزيارات: 1163
التعليقات: 0
مدرسة الهفوف الأولى والدكتور
https://www.hasanews.com/?p=38182
مدرسة الهفوف الأولى والدكتور
admin
مدرسة الهفوف الأولى والدكتور

سبق أن كتب الدكتور / محمد حامد الغامدي مقالاَ تحت عنوان ( الاحتفالات بتحنيط مدرسة وسط الهفوف ) ( ويقصد بها مدرسة الهفوف الأولى ) والشيء الجميل أنه نوه عن تاريخ تأسيس هذه المدرسة والتي سماها مدرسة الطين وهذه دلالة على عراقتها ووصمها بالمهجورة وهذا يكفي أن يهب لنجدتها الغيورين على حفظ التاريخ ومراحل التغيير وحفظ مكتسبات كل حقبة زمنية أثرت في الحركة التنموية التي تعيشها المملكة
وقد صور الدكتور محمد الآحتفال السنوي الذي ينظمه الرعيل الأول ) بالهيلمان ألأنهم تنادوا بالذكريات ؟ فهذا تحريف للغاية المبتغاة من الاحتفال للوصول للهدف المرجو تحقيقه وهو عدم اندثار هذا الأثر التاريخي في الحقبة السعودية وهذا ما رعته إدارة الآثار بتسجيلها له كأثر يجب الحفاظ عليه وأكدته الهيئة العامة للسياحة كمصدر ثري يجب العناية به وذلك برعاية صاحب السمو الملكي الأمير/ سلطان بن سلمان وتحويله إلى متحف ومركز إشعاع ثقافي ولا أعرف ماذا يعني بقوله سجلوا الكثير من البطولات حول قصة الترميم فكم كنت أتمنى أن يذكر لنا ولو جزء من هذه القصة
وما هذه الاحتفالية إلاَ للزمان والمكان وتذكير وعرفاناَ برجالاتها الأوائل فلو أطلعت على ما تم توزيعه في تلك الاحتفالية لتجردت كلمة { تناسوا } التي حرصت عليها في مقالتك فباهتمام بالغ قد دون راعي الحفل مشكوراَ أسماء الأساتذة من الرعيل الأول في بيان من 20 صفحة بمقاس A4بعناوينهم وتليفوناتهم كمرجع تاريخي وكما أعاد الطباعة لكتاب { ألوان من النشاط المدرسي والذي كتب له المقدمة الأستاذ / سعد بن إبراهيم أبو معطي { مدير إدارة تعليم نجد } والتي من ضمنها أن الكتاب يحتوي على أ ? مقالات الطلبة ب ? مختارات من صحف الحائط بالمدرسة ج ? نشاط الجمعيات المختلفة بالمدرسة والتي بين فيها أسماء الجمعيات في المدرسة وهي : –
1 ? الجمعية الدينية 2 ? التعاونية 3 ? الرحلات 4 ? التاريخية 5 ? الجغرافية 6 ? الخدمات العامة 7 ? الصحفية 8 ? العلمية 9 ? التمثيل 10 ? الإذاعة المدرسية .
وكان التقديم للأستاذ / عثمان بن عبدالعزيز بن أحمد وكيل المدرسة ومن المقالات التي شملها هذا الكتاب ما كتبه الشيخ / عبدالمحسن المنقور والأستاذ / عمران العمران والدكتور / يوسف محمد الجندان و الأستاذ / خالد القصيبي كما بذل راعي الحفل جهداَ مرجعياً بتجميع الصور التاريخية للمدرسة ونشاطاتها وأسماء طلابها في مغلف أنيق كمرجع لكل باحث عن رحلة تعليم الأحساء وهذا عمل لا ينكره أكاديمي مثلك يا دكتور محمد لأنك تعلم أن التدوين أصل لقراءة التاريخ
أما عن قولك{ ثم حولوها إلى مومياء وسط المدينة } فأستغرب منك هذه العبارة وأنت أعلم بمومياء الفراعنة جعلتنا نقرأ تاريخهم بتفاصيله فتسطيح فكرة إحياء التراث وتهميش القائمين عليها فهذا لا يتصف بها من نال حظه من التعليم في جامعة أصبحت جزءاً من التاريخ وإن نظرت لها من زاوية العطاء فهي التي نهل تحت سقوفها وطينها رجال تأهلوا بالشهادات العليا وتقلدوا المناصب القيادية وساهموا في دفة الأقتصاد كرجال أعمال وواكبوا النهضة بعلومهم وأصبحوا من رجالات التنمية
أما عن سردك الوصفي لحالة الترميم فتوحي لنا بعدم إدراكك للهدف المنشود والكل يدرك أنه بالإمكان هدم كامل المبنى والاستعاضة عنه بمبنى حديث ولكن الحرص على التاريخ يمنع ذلك ويوجب الترميم بشكله وهيكله ومواده وليكن في معلومك يا دكتور أن تمثال فرعون من حجر الصوان عندما جدع أنفه شكلت له لجان دولية صرف عليها قيمة تبني عشرة من أمثاله ومن أجل التاريخ بذل المستحيل لأعادة ترميمه
ومن المؤسف حقاً أن أقرأ لك عبارة { وبقى المبنى هيكلاً صامت مهجور كما كان خالياً من الأنجاز وشاهداً على الخواء } فدعني أبدأ من حيث انتهت عبارتك { شاهداً على الخواء } إن كان إحياء التراث خواء فمن يجسد النماء ؟ هذا أولا وثانياً المبنى لن يكون مهجور ما دامت النوايا الطيبة والأيادي الكريمة ترعاه 0 فلا أود أن أعدد ما يبذله أهل الخير والعطاء من أبناء الأحساء ويكفيني ما سمعته من تبرعات في اللقاء المشهود له بالعطاء والسخاء بأريحية المواطن الغيور على تراث بلده
أما عن عبارتك الكاريكاتورية { توزيع مادة الجدران على كل خريجيها لتذكيرهم بنكهة الطين القديم وصور الماضي } وعبارتك الثانية { كان يمكن أن تنصبوا استراحات في الموقع لاجترار الذكريات وسردها للمارة والعابرين } عبارتين لا ولم ولن أتخيل أن يقولها أكاديمي إن كان يعرف للتاريخ معني ويستوعب مخزونه التراكمي للتراث والثقافة ويشكل حصيلة للبحث والدراسة.

بقلم

محمد عبدالرحمن المعيبد

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>