احدث الأخبار

منابر للتهجم والشتم

الزيارات: 834
التعليقات: 0
منابر للتهجم والشتم
https://www.hasanews.com/?p=37495
منابر للتهجم والشتم
admin
منابر للتهجم والشتم

تكسو أغلب خطب منابرنا الإسلامية اليوم حالة من الجمود والنمطية وتكرار للمادة الكلامية المملة ، وشطحات تنكث في وحدة نسيجه الاجتماعي وتفت في عضد ترابطه الإسلامي ,ومن الملاحظ أن هناك استقلال للمنبر من قبل أصحاب الأنفس المريضة في تأجيج الخلافات و التهجم والشتم وتأزم المواقف، هذا التصعيد الحاد يحتم على المخلصين مراجعة المشهد الخطابي. وتحريك مساره التقليدي المتسمر في عقلية بعض الخطباء الذين لا يؤمنون بضرورة الخروج من مفاهيمهم الضيقة إلى الساحة الإسلامية الواسعة التي تختزل كل الخلافات و توظيف المنبر في بناء فكر إسلامي سليم والسعي إلى صياغة نوعية للخطاب الإسلامي يتناسب مع حالة النمو المعرفي والثقافي لدى المتلقي في عصرنا الحاضر ،ومن المهم مراجعة بعض القناعات الفكرية التي تصدع وحدة الأمة ،وهذا أمر طبيعي يأتي في مكانه الصحيح على خارطة الحياة المتحركة .

ويجب أن نفرق بين أهل الأهواء الذين دخلوا على خط التجديد بأدوات بائسة ومنهجية فاشلة لا تؤهلهم لقيادة التجديد الإيجابي لتواضع مستواهم العلمي وإقحام أنفسهم في الثوابت التي لا نقاش فيها مثل الأحكام الفقهية والحدود الشرعية وغيرها.

ولو ناقشتهم في هذه المسائل لوجدتهم لايفقهون فيها شيئا ، فهم يرهفون بما لا يعرفون بأطروحاتهم المشبوهة .

لاشك أن هذ التشويش أضعف الدور الذي تبناه مجموعة من المفكرين والمثقـفـين ودعواتهم الصادقة والواعية إلى خطاب إسلامي رصين متزن هادئ يحقق أهداف المنبر الإسلامي ويساهم في حل الكثير من قضاياه بعيدا عن الشطحات والشعارات الخطابية التي أغلبها تعتمد على فن محاكاة الأحاسيس والعواطف .

هذا الدخول الغير موفق من قبل أصحاب المشاريع ترك مساحة ومبررا للمتوجسين من طرح التجديد ،واعتبروه من الدسائس وتجاوز على الثوابت واستجابة لدندنة المضللين والمخادعين للمسلمين.

هذه الصورة الضبابية بين الداعين للتجديد والرافضين له تجعل الإنسان يطرح العديد من الأسئلة نحو : ماذا يعني تجديد الخطاب الديني ؟وهل هناك ضرورة وحاجة له ؟وما هي أبعاده وحدوده ؟ أهو كلمة حق يراد بها باطل ؟ أم هو من ترف المثقفين ؟

و من يمتلك عمقا في مفهوم التجديد تراه لا يهتز أو يضطرب من هذه الدعوات، ويراها حالة من الوعي العالي وتطويعا للحلقات المرنة في سلسلة مفاهيم الإسلام من أجل الحفاظ على جوهره وقيمه .

التجديد مصطلح أتى به من أتى وما يهمنا منه محتواه ومضمونه . نحتاج إلى خطاب متجدد يعكس الصورة المشرقة للإسلام والأبعاد الإنسانية المتأصلة فيه من تآخ ٍوتسامح ومحبة ومسح للصورة المشوهة التي رسمها المتطرفون والمتعصبون من أبنائه والمندسون في كيانه .

حجي طاهر النجيدي

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>