حوار - أمل الحربي - الأحساء نيوز

” جوهرة العفالق ” أعمالي التطوعية أدخرها لنفسي .. و أشعر بمتعه عند القيام بها

الزيارات: 1636
تعليقان 2
” جوهرة العفالق ” أعمالي التطوعية أدخرها لنفسي .. و أشعر بمتعه عند القيام بها
https://www.hasanews.com/?p=32835
” جوهرة العفالق ” أعمالي التطوعية أدخرها لنفسي .. و أشعر بمتعه عند القيام بها
admin
رئيسة اللجنة الفنية في جمعية فتاة الأحساء التنموية الخيرية ،وصاحبة أول مشغل نسائي في الأحساء ( مشغل الوشاح السعودي) حيث مضى على وجوده أكثر من (30) سنة . ويقع في حي الراشدية .

منذ عام 1401هـ التحقت بالجمعية ،واضطرت لتركها لظروفها الصعبة فترة تقارب (15) سنة , حصلت على دبلوم في الخياطة مكنها من فتح مشغلها النسائي ،مصممة أزياء ،أرملة ولها ( ولدين وبنت واحده ).

بدأت كفاحها مع الحياة في سن ( 25 ) عاماً حينما أصيب زوجها بحادثه مؤلمة فقد قدرته على السير فأصبح أسير الكرسي المتحرك بعد أن أصيب بالشلل التام .

ماذا تقول ( الجوهرة عبدالله العفالق ) عن هذه التجربة ؟ وكيف استطاعت تخطي أثار تجربتها المؤلمة ؟ و ماذا دفعها للعمل التطوعي ؟ والتفاصيل عن أول مشغل نسائي بالأحساء ؟ إلى نص الحوار : أستاذة جوهرة منذ متى بدأت رحلة الكفاح ؟

منذ أن كان عمري (25) سنه ، عندما أصيب زوجي بحادثة أثر سقوطه بعنف على أرضيه حادة تسببت في قطع الحبل الشوكي فأكمل بقية حياته على كرسي متحرك .

وما مدى تأثير هذه التجربة عليك ؟
لا شك، أن تأثيرها كبير جداً فأصغر أبنائي لم يبلغ العام الواحد ،وزوجي لازال في مقتبل العمر ، في هذه الفترة تركت الجمعية وتفرغت للعناية به، ومساعدته على تخطي هذه المرحلة.

وماذا بعد ذلك ؟
ولله الحمد بقدر ألم التجربة إلا انه لم يستسلم أبد فظل يعمل بالتجارة كما ظل يؤدي دوره الأُسري ، كما كان من أوائل من أستخدم الأنترنت في مجال بيع وشراء الأسهم .وكأن مثال في القوة والصمود والتحدي ،فاستفدت منه الكثير واستطاع أن ينمي ثروة ولله الحمد.

كيف هي علاقاتك بالأُسر المنتجة ؟
لا ،أعتبر نفسي إلا وحده منهم نحن أسرة واحده بكل ما تحمل الكلمة من معنى .

ماذا قدم لكِ العمل التطوعي ؟
عملي في الجمعية هو استثمار لنفسي في الأخرة ، فهو عمل أدخره لنفسي عند الله ، ولذلك أشعر بمتعه كبيرة عند القيام به ,ولم انقطع عنه إلا فترة مرض زوجي ثم عدت بعد ذلك بعد أن تخطى التجربة ،وانغمست فيه بمتعه كبيرة .

هل يشاركك أبنائك نفس الإهتمامات ؟
نعم بقوة , فابنتي ( طرفه ) تحمل نفس الاهتمامات وشاركت في عمل الديكورات الخارجية للمعرض .

وما هو مشروعك القادم ؟
في الفترة الأخيرة تحول مشغل الوشاح السعودي إلى مصنع ( للأزياء الموحدة ) كالمدارس ، الخدم ، المطاعم ، المستخدمات .

كلمة أخيرة .
أشكر ” الأحساء نيوز “ على الإستضافة ،والجهود الكبيرة التي بذلت في تغطية المعرض ،و مساهمتها المتميزة نقل ما يجري داخله.


الأستاذة جوهرة العفالق .

جوهرة العفالق مع ابنها سعد .

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    درهوم البطي

    نعم الاسم ونعم المضمون حياة كلها كفاح وجهد وتعب

  2. ١
    ام سعد

    نعم الأم القدوة والإنسانه الخلوقه والزوجه الوفية انت ام عبدالعزيز فلن يخيب أمل من أتكل على ربه إلى الأمام والله معك

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>