اللجنة السداسية لمهرجانات الزواجات الجماعية بالإحساء تقيم ورشة عمل بعنوان ( أرشفة المهرجانات )

الزيارات: 1364
التعليقات: 0
اللجنة السداسية لمهرجانات الزواجات الجماعية بالإحساء تقيم ورشة عمل بعنوان ( أرشفة المهرجانات )
https://www.hasanews.com/?p=13445
اللجنة السداسية لمهرجانات الزواجات الجماعية بالإحساء تقيم ورشة عمل بعنوان ( أرشفة المهرجانات )
admin

[COLOR=blue]أحمد الأحمد ( الأحساء نيوز )[/COLOR]

أقامت اللجنة السداسية لمهرجانات الزواجات الجماعية بالإحساء ورشة عمل تحت عنوان ( أرشفة المهرجانات ) باستضافة مهرجان المصطفى للزواج الجماعي بالمنيزلة ، خلال الأسبوع المنصرم حيث قدم الورشة الأستاذ علي عيسى الوباري المحاضر بالكلية التقنية ورئيس جمعية المنصورة الخيرية .
وتأتي هذه الورشة ضمن سلسلة محاضرات وورش عمل تنظمها ( السداسية ) وتهدف من ذلك تنمية وتطوير أداء ومهارات الجانب الإداري والمهني والفني للجان المهرجانات الإحسائية وذلك من خلال الاستفادة من الطاقات الإحسائية الأكاديمية من أصحاب التخصصات ، وكذلك الاستماع إلى تجارب رؤساء المهرجانات ورؤساء اللجان العاملة بالمهرجانات وتدوير المعلومات ، فلديها مخزون تجارب وتستحق الاستماع إليها والاستفادة منها . وهي فاتحة ذراعيها أمام المهتمين من الكتاب والباحثين .
وأفاد الأستاذ عبدالله المشعل رئيس اللجنة السداسية بقوله نسعى من خلال هذه الملتقيات إلى تدريب الكوادر العاملة وتنمية مستوى الخدمة وتطويرها نحو التكامل بجميع أبعادها . وإذ نشهد خلال السنوات الأخير دراسات وإحصائيات من هنا وهناك لمشروع الزواج الجماعي وهذا مما يحتم على إدارة المهرجانات أن تأخذ وبشكل جدي هذه الدراسات وتعكف عليها لتقنين وتوجيه الجهود على ما هو أهم ووضعه في الاعتبار ، لا صب جل الجهود على إنجاح وجبة العشاء وسائر الخدمات الثانوية رغم أننا ندعو لإعطاء هذه الجوانب اهتماما وتنظيما متناسبا ولكن ليس كل الاهتمام . فهناك جوانب في المهرجانات نأمل أن تسلط عليها الأضواء وإبرازها ففيها الكثير من الايجابيات وتدفع بالمهرجانات نحو أفق أوسع .
وقد بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية لرئيس مهرجان المصطفى بالمنيزلة الأستاذ سلمان السويلم والتي قدمها بالإنابة عنه الأستاذ احمد عبد القادر الدليم ، بعدها بدأ الأستاذ علي الوباري ورشة العمل ( أرشفة المهرجانات ) ببيان أهمية وضع الرجل المناسب في المكان المناسب ، حتى تعطي ما نأمله منها وما يرتجي فيها . وقد شرع بتوضيح كيفية التعامل مع المحفوظات و التوثيق الذي نحن بأمس الحاجة لحفظه لأنه يحفظ تاريخ نشاطاتنا الاجتماعية و يبقى دروس و تجارب للأجيال القادمة .
مفهوم تنظيم المحفوظات
هي جمع الأوراق والوثائق التي تنتج عن ممارسة المنظمة الإدارية لنشاطها الإداري و التي يتم حفظها في المنظمة الإدارية .

أهمية المحفوظات :
1. تساهم في تحقيق أهداف المنظمة .
2. تساعد على اتخذا القرارات المناسبة .
3. تعتبر الذاكرة الحية لأي منظمة إدارية .
4. تساهم في عملية التخطيط لنشاطات المنظمة بفاعلية .
5. تساهم في التنسيق الفعال بين أنشطة المنظمة الإدارية .
6. تساهم في متابعة تقويم الخطط و متابعة الانحرافات .
7. تساهم في رصد أنشطة المنظمة الإدارية و توثيقها .

أنواع المحفوظات :
تتعدد أنواع المحفوظات فالمنظمات الإدارية باختلاف أنواعها و وسائطها و يمكن تقسيم أنواع محفوظاتها إلى :

1. المحفوظات النشطة : الأوراق و الوثائق التي يتم الرجوع أليها بصفة مستمرة.
2. المحفوظات متوسطة النشاط : الأوراق و الوثائق التي يرجع إليها على فترات متفاوتة .
3. المحفوظات الغير نشطة : الأوراق و المحفوظات التي ليست لها حاجة و منتهية .

والمحفوظات أو ما يسمى الأرشيف هو حفظ كل وثيقة و ورقة و صورة تؤرخ و تدون مشاريعنا و برامجنا الاجتماعية و كل ما يتعلق بتجارب الناس سواء في المنظمات الحكومية و الخاصة و القطاع الثالث أو ما يسمه الأعمال الاجتماعية التطوعية التي تعتبر حلقة مكملة للقطاعين العام و الخاص ، والأرشفة هي جمع الأوراق والوثائق التي تنتج عن ممارسة المنظمة الإدارية لنشاطها الإداري و التي يتم حفظها في المنظمة الإدارية . وقد بين ( الوباري ) الأهداف العامة من والتي منها أنها تساعد على التخطيط و التنظيم وسهولة الرقابة و المتابعة ومرجعا للباحثين والدارسين لبعض المواضيع والظواهر الطارئة فهي بنك معلومات متنوعة . وقد أشار خلال سياق الورش إلى العديد من المحاور الهامة ومنها :

1ـ إعداد مكان مناسب للحفظ و الأرشفة.
2ـ الحفظ الموضوعي للأوراق و الوثائق و الصور.
3ـ التطوير و التحسين الإداريين.
4ـ التنسيق بين نشاطات و أهداف المؤسسة الاجتماعية.
5ـ متابعة الانحرافات الإدارية و تقويمها.
6ـ معالجة المستودعات و الوثائق العمل الإداري.
7ـ توثيق جميع المشاكل و العوائق المؤسسة الاجتماعية.

وقد كان للحضور إضافات واستفسارات ومناقشات حول كل محور ، وطرح العوائق التي تصادق اللجان القائمة بأعمال السكرتارية والأرشفة ، وتم الاستماع الى تجارب بعض المهرجانات في توثيق وحفظ شئون المهرجان .
وفي نهاية الورشة شكر الأستاذ أبو منتظر الأحمد الأستاذ علي الوباري ورؤساء اللجنة السداسية وممثلي مهرجانات الزواجات الجماعية بالإحساء على تجشمهم الحضور والمشاركة وطرح تجاربهم والاستفادة وتبادل المعلومات . وقد أشار الأستاذ احمد السعيد الإداري بالسداسية والمنسق لورش العمل بأنه في الأسبوع القادم ستقيم اللجنة لقاء للجان العلاقات العامة بالمهرجانات والتي تهدف من خلال هذا اللقاء إلي طرح كيفية الاستفادة من الفرص المتاحة لاستثمار رسم علاقات مع الجهات الرسمية والاجتماعية واستثمار الجانب الإعلامي في دعم المهرجانات .

[COLOR=blue]جانب من أحدى الزواجات الجماعية السابقة .[/COLOR]

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>