“الكاركتر” المسجل

الزيارات: 504
التعليقات: 0
https://www.hasanews.com/?p=6427137
“الكاركتر” المسجل
خالد فهد الشدي

مع انتشار وسائل التواصل الحديثة وتنوعها ، اكتشفنا عدة مواهب كنا لانتوقعها موجودة ، وهي ما أطلقت عليها ( الكاركتر المسجل) ، وهي تعتمد على التركيب والتعليق في مقاطع الفيديو المسجلة أو الصور ، وهي غالباً جميلة ومعبرة ، تحاكي واقع ملموس ، أو خيال أقرب إلى الحقيقة ، وتمتزج بالسخرية الهادفة الغير مسيئة  لاعتبارات الشخص والزمان والمكان ، بل تتعامل مع النقد بهدف التطوير والاصلاح ، بعيداً عن الشخصنة ، وترتكز على نقد العمل لا الشخص .

فإن كان الكاركتر صورة تتحدث عن نفسها ، فقد يتحول حديثاً إلى (كاركتر مسجل ) أي عبارة عن مقطع فيديو مركب ومصمم ومدمج بأصوات يعبر عن حال معين .

أبدع شبابنا كثيراً في تقديمه بأسلوب مرح ، مزح فيه مناقشة الأمور التي يشتكي منها الرأي العام بأسلوب مضحك ومخفف لوطأة بعض القرارات التي يستاء منها الرأي العام ، وعادة ماتبعث على النفس الراحة والطمأنينة والتفاؤل بالأفضل .

وأغلب الكاركترات المسجلة والمنتشرة أخيراً في مواقع التواصل الاجتماعي والمتداولة بشكل واسع بهدف المتعة والمرح ، وإن كان بعضها يخرج عن الذوق العام ، ولكن حديثي هنا عن المفيد منها والمقبول .

سيسجل هذا الفن في قادم السنوات من الفنون الابداعية والتي تستهوي الكثير من عامة الناس ، وسيكون جمهوره كثر إذا مااستمر بهذه الفاعلية وطور من امكانياته وطرق نقده ونشره .

هذا الفن الجديد أثبت للجميع خفة الدم وحب الفكاهة التي يمتلكها أفراد المجتمع السعودي ، فهم يناقشون قضاياهم العامة بأسلوب مرح يمتزج بين الجد والهزل ، ويطرحون بعض سلبيات المجتمع في قالب كوميدي بعيداً عن التشنج والكبر ، لذلك نجد قبولاً كبيراً للنقد الحديث أكثر من غيره والتي تحمل طابع الأكاديمية والإعلامية ، لذا أصبح الإبداع في هذا الفن  مستمراً  لكثرة جمهوره وانتظارهم باستمرار لكل جديد ومفيد .

هؤلاء المبدعون في هذا الفن جعلوا من المسؤولين والمشاهير أكثر حرصاً على انتقاء ألفاظهم ، واستخدام عباراتهم أثناء مقابلاتهم المسجلة أو  مؤتمراتهم الرسمية ، أو تغريداتهم الخاصة ، لأنهم يعرفون من يرصد الأخطاء وينقدها بأسلوب ربما لايناسبهم  ولا يناسب مكانتهم الاجتماعية .

وما استحواذ هذا الفن على إعجاب الكل كباراً وصغاراً  إلا دليل على نجاحه الباهر والذي يحاكي كل القضايا التي تهم المجتمع بأكمله .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>