تأجيل محادثات الأزمة السورية في أستانة


كان مقررًا لها الأربعاء..

تأجيل محادثات الأزمة السورية في أستانة


Untitled-1-Recovered-Recovered_727

وكالات - الأحساء نيوز

أعلنت الخارجية الكازاخية تأجيل محادثات الأزمة السورية في العاصمة أستانة ليوم واحد، بعد أن كان مقررًا لها الأربعاء (15 فبراير 2017)، بمشاركة روسيا وإيران وتركيا.

واستقبلت أستانة وفودًا من الحكومة السورية وجماعات المعارضة، للمشاركة في المحادثات التي دُعي إليها أيضًا ستيفان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا.

وبقي وفد المعارضة المسلحة إلى مساء أمس في انتظار وصول الدعوة عبر أنقرة للمشاركة في اجتماع أستانة، وسط أنباء عن خلافات بين الأطراف الضامنة، وعدم وفاء موسكو بتعهدات بإلزام دمشق وحلفائها بوقف إطلاق النار في هذا الاجتماع الذي سيعقد بين عسكريين وراء أبواب مغلقة.

وأعلنت وزارة خارجية كازاخستان دعوة ممثلي روسيا وتركيا وإيران والحكومة السورية وممثلي المعارضة المسلحة، وفريق دي ميستورا، إلى اجتماع أستانة، الأربعاء والخميس، لبحث تثبيت وقف إطلاق النار وغيره من الخطوات العملية التي يجب اتخاذها تمهيدًا لمفاوضات جنيف.

كان وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أكد أن الاجتماع يشكل فرصة لمراقبة التزام كافة الأطراف بالامتناع عن استخدام القوة، فضلا عن دعم وتشجيع العملية السياسية.

وخلال الأسبوع الماضي، شهدت الأراضي السورية أعمال عنف أودت بحياة 21 طفلا، رغم الهدنة المعلنة في هذا البلد، وفقًا لما أكدته منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.